شهد العام 2016، نماذج شبابية نجحت بإصرارها ونجاحاتها في التخصصات المختلفة في إحداث تأثير على أبناء جيلهم، وأصبحت سيرتهم دربا يسعى الكثيرون في مثل عمرهم للسير على نهجه.

«شبابيك» يرصد في التقرير التالي أبرز الشباب الذين كان لهم التأثير الأبرز في 2016.

مي مدحت وأوباما

مي مدحت نموذج لفتاة مصرية ناجحة، استغلت دراستها بقسم الكومبيوتر بكلية الهندسة في تأسيس شركة«Eventtus»، المعنية بإقامة وتنظيم الأحداث والفعاليات علي شبكات التواصل الاجتماعي عبر تطبيق يعمل علي الهواتف الذكية.

ورغم صعوبات 6 سنوات، تمكنت مي بفضل تمسكها بحلمها، من جعل شركتها أحد أنجح الشركات في مجال تنظيم الأحداث الاجتماعية حتى ظهورها في القمة الدولية لريادة الأعمال بجانب الرئيس الأمريكي باراك أوباما.

تعرف على «مي مدحت».. المصرية التي حاورها «أوباما»

أحمد رأفت

أحمد رأفت، أحد أشهر المذيعين في عام 2016، بعد تقديمه عدة تقارير صحفية عن حال المجتمع المصري في برنامجه "تاتش مصري، نالت استحسان قطاع كبير من الشباب، وكرمته شركة جوجل بجائزة "سوبر ستار اليوتيوب".

وساعد «رأفت» من خلال منشور أسبوعي عبر حسابه على موقع «فيسبوك» في المساهمة في توفير فرص عمل لكثير من الشباب

مصطفى حمدان: تحويل النفايات إلى ذهب

من داخل مخزن صغير بمرآب والديه في طنطا، نجح مصطفى حمدان، 25 عاما، طالب كلية الهندسة في تحقيق أولى خطوات حلمه بتأسيس شركة لتدوير النفايات الإلكترونية والاستفادة من الذهب والفضة والنحاس والبلاتنيوم التي تحويه.

خلال 2016، تجاوز حمدان صعوبات عدة بدءا من عدم توفر مخزن ملائم وكيفية تجميع النفايات وتوفير المال اللازم لشراؤها، لكن بمزيد من الإصرار أصبح يعقد صفقات بقيمة 2.4 مليون دولار سنويا.

​​​​​​​

الفيديو نقلا عن موقع «البورصة نيوز»

مهند إيهاب


 

مهند إيهاب، 19 عاما، نبعت شهرته من مقاومة مرض سرطان الدم، الذي أصيب به خلال احتجازه بسجن برج العرب بعد القبض عليه بتهمة التظاهر.

وتم إخلاء سبيل مهند إيهاب من سجن برج العرب في 2015، وسافر إلى نيويورك للعلاج، لكن حالته تأخرت وتوفى هناك، ما أثار تعاطف وتضامن الآلاف عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

مهند إيهاب.. رحلة شاب تحت العشرين من السجن إلى القبر
 

مصطفى عبد العظيم: سائق التوك توك

أصبح مصطفى عبد العظيم، أشهر سائق "توك توك" في 2016 بعد حديثه للإعلامي عمرو الليثي ببرنامج "واحد من الناس" عن ارتفاع أسعاء السلع وغلاء المعيشة وانتشار البطالة، نموذجا للتعبير عن الرأي دون تراجع.

واعتبر كثيرون سائق التو توك، متحدثا بلسان حالهم وتعبيرا دقيقا عما يمر به الشعب المصري خلال عام شهد المزيد من الإجراءات الاقتصادية التي تحمل نتائجها المواطن فقط.

كريم الدمياطي: «اتجوز ببساطة»

مصدر الصورة: موقع العين - تصوير: محمد علي

 

ارتبط نجاح الشاب كريم الدمياطي في 2016، بإطلاقه مبادرة «اتجوز ببساطة» بعدما تمكن من الزواج من فتاة أحبها بتكلفة 20 ألف جنيه فقط وسط ارتفاع للأسعار، حيث تقوم مبادرته على شراء الاحتياجات الأساسية للمعيشة والتخلي عن مظاهر الترف والرفاهية.

فرقة أطفال شوارع


 

نالت فرقة "أطفال شوارع" في 2016، تضامنا كبيرا وسط فئة الشباب بعد القبض عليهم إثر إذاعتهم فيديو بطريقة "السيلفي" يسخر من الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي وقراراته.

عبد الرحمن عيطة


 

تجربة نجاح في مجال البرمجة تتجسد في المصري عبد الرحمن عطية الذي يبلغ من العمر 25 عاما، وخريج كلية كلية الحاسبات والمعلومات.

ذاع صيت عبد الرحمن مع انطلاق لعبة "بوكيمون جو" حيث تمكن من تصميم تطبيق يسمح بمساعدة اللاعبين على التواصل والدردشة مع بعضهم خلال اللعب وهو ما أغفلته الشركة التي صممت اللعبة.

 

هل تخيلت أن مطوّر «البوكيمون» طالب مصري؟ إليكم قصة عبدالرحمن عيطة
 

سناء سيف


 

سناء سيف ذات الـ24 عاما، اعتبرها البعض صوتا يعبر عن الشباب منذ قيام ثورة 25 يناير، مواقف ثابتة انتهت بحبسها مرتين حتى انقضاء عقوبتها بتهمة إهانة القضاة.

تمشي وحيدة بشوارع وسط البلد في الذكرى الخامس لثورة يناير، تحمل شعارا "لساها ثورة يناير" وسط تشديدات أمنية وتحذيرات من خرق قانون التظاهر، لكنها أرادت التأكيد على أن المبادئ لا تتجزأ.

رمضان صبحي


 

في عمر 19 سنة، تمكن اللاعب رمضان صبحي بفضل إصراره وموهبته من حجز مكانه بالفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي، ومن بعدها انتقل للاحتراف الخارجي بصفوف "ستوك سيتي" الإنجليزي.

وأصبح رمضان قدوة للكثيرين من الأشبال الطامحين في الاحتراف بأحد أندية كرة القدم خلال عام 2016.

نور الشربيني


 

تُعد نور الشربيني من أبرز نماذج الإصرار والتحدي في 2016، بعدما تمكنت من حصد بطولة العالم للاسكواش، والتربع على عرش التصنيف العالمي للعبة في سن العشرين من عمرها.

 

34
25
2
15
5
2
2

شارك المقال


صنايعي صحافة