أكد وزير التعليم العالي والبحث العلمي، الدكتور أشرف الشيحي، تبني الوزارة للعديد من المبادرات لدعم المبدعين باعتبار ذلك جزء من رؤية أوسع نتيجة تأثر العالم ببعضه.

وأضاف خلال ورشة العمل التي تعقدها الوزارة مع مؤسسة باناسيا للابتكار والاستثمار، اليوم الثلاثاء، بالنادي الدبلوماسي، أن الوزارة تعتبر ريادة الأعمال والمشروعات الصغيرة توجها أساسيا للتعليم، موضحا أن الاقتصاد العالمي يقوم على تلك المشروعات نتيجة تضاؤل فرص العمل بالمؤسسات.

وأكد وزير التعليم العالي أنه سيتم الاستفادة من التجربة الإنجليزية في ريادة الأعمال والعمل على تطويرها، لتحقيق اقتصاد قومي، بناء على توجهات رئيس الجمهورية عبد الفتاح السيسي، لأن المشروعات الصغيرة من ضمن خطته التي يتبناها.

حضر الورشة العديد من رؤساء الجامعات من بينهم رئيس جامعة كفر الشيخ، ونائب رئيس جامعة القاهرة للبحث العلمي، عمرو عدلي، ويتم خلال هذه الورشة استعراض تجربة باناسيا في مجال ريادة الأعمال ودعم الابتكارات والشركات التكنولوجية الناشئة مع التركيز على مجالات البيوتكنولوجى والصحة والصناعات الدوائية.

وتأتى هذه الورشة في ضوء تنفيذ استراتيجية التعليم العالي والبحث العلمي 2030 والتي تركز على دعم الابتكار والمبتكرات وتشجيع الشباب على تحويل مشروعاتهم إلى شركات والمساهمة في خلق فرص عمل ودعم الاقتصاد القومي.

ويقع مقر مؤسسة باناسيا في أكسفورد بالمملكة المتحدة، وقد أنشئت أكثر من 75 شركة خلال العامين الماضيين حيث تدعم كل شركة ناشئة بحوالي 50 ألف جنيه استرليني، وباناسيا لديها منصة كاملة لدعم الابتكار من الفكرة إلى المنتج.







 




0
0
0
0
0
0
0