قال محامي قضية طالب جامعة حلوان، خالد محسن، إن النيابة قررت حبس الطالب أحمد عمر، أربعة أيام على ذمة التحقيقات، كما أمرت بضبط وإحضار الطالب رمضان عامر، أحد زملاء الطالب بالفرقة الثانية كلية الحقوق، أحمد عيد الذي لقي مصرعه بحرم المدينة الجامعة مساء الأربعاء الماضي.

وأعلن «محسن»، لـ«شبابيك»، أنه تم استلام جثمان الفقيد اليوم الجمعة، من مشرحة زينهم بعد تشريحها بمعرفة الطب الشرعي، وتوجه أقاربه به إلى محافظة المنيا للدفن، قائلًا: «الكدمات باينه على الجثة وتحت رقبته خربشة تدل على تشاجره قبل وفاته».

وذكر محامي القضية، أنه تم استخراج تصريح الدفن، دون إعلان سبب الوفاة، وعلى ذمة استمرار التحقيقات الجارية، مؤكدًا أن الطالب أحمد عيد لم ينتحر كما يروج البعض بل تم قتله علي يد طلاب من المدينة الجامعة بعد نشوب مشاجرة بينهم.

وحكى عن كواليس قتل الطالب أحمد قائلًا :« الطلبة ضربوا أحمد على دماغه بهدف المشاجرة وليس القتل بعد أن كشف سرقتهم لتلفونه للمرة الثانية، فحاولوا إسكاته وارتكبوا جريمتهم».

وبسؤاله عن حالة الطالب أحمد عيد ذكر: «أهله مبسوطين ووالده جايبله عربية علشان يبقى وكيل نيابة، وليس لديه مبرر للانتحار كما يروج البعض فهو يعرف أنه حرام».

وتابع محامي الطالب، المسئولين في الجامعة يعرفون أن أحمد قتل ولكنهم يروجون إشاعة الانتحار حتى يرفعوا المسئولية عنهم، مؤكدًا تقدمه الأحد القادم ببلاغ للنائب العام ضد وزير التعليم أشرف الشيحي، والقائم بأعمال جامعة حلوان ماجد نجم.

ولقي الطالب بجامعة حلوان، أحمد عيد، مصرعه مساء الأربعاء الماضي، نتيجة سقوطه من الدور السادس بمبنى 15 في المدينة الجامعية.

وتباشر نيابة حلوان التحريات في القضية، وتجري التحقيق مع طالبين بالمدينة من زملاء الطالب أحمد عيد؛ لمعرفة ملابسات القضية.

بدوره حكى لـ«شبابيك» القائم بأعمال رئيس جامعة حلوان،  ماجد نجم، عن كواليس ليلة الوفاة أمس الأربعاء قائلا: «عرفت بالواقعة من خلال التليفون الساعة العاشرة مساء، ذهبنا لحجرته رقم 609، بمبنى 15 بالمدينة، ووجدنا قوة من المباحث تحقق مع عدد من الطلاب وتم غلق غرفته لحين وصول النيابة».



8
5
0
14
10
98
40

شارك المقال


صحفي مصري متخصص في الشأن الطلابي، رئيس قسم الجامعة بموقع شبابيك