«الأكل مش عاجبك ولا أيه؟»، من المؤكد أن يطرق هذا السؤال مسامعك في أي عزومة لك خارج المنزل، إلا أن الإجابة عنه تختلف بإختلاف السائل. إذا كانت خطيبتك هي السائلة أو والدتها، ولك بعض الملاحظات بالفعل على الطعام، فكيف يمكنك الإفصاح عن ذلك دون إحراجها أو إثارة غضب حماتك؟ «شبابيك» يجيبك عن هذا السؤال في التقرير التالي.

طريقة غير مباشرة

خبيرة العلاقات الأسرية، الدكتورة شيماء إسماعيل، تقول إنه في حالة رغبتك في لفت نظر خطيبتك إلى وجود مشكلة ما بالطعام كزيادة الملح أو نقصانه أو عدم طهي الطعام بشكل جيد، يجب أن يكون الانتقاد بشكل غير مباشر، مع ضرورة مراعاة ما يلي:

- ألا تنتقد الطعام أثناء تناوله أو أمام الجميع.

- لا تبدأ بالهجوم أو بالانتقاد، حتى لا تصبح شخصية تنمرية، أي تتسبب في إحراج أو إيذاء شخص آخر معنويا، وفي الغالب لن تتقبل خطيبتك أو والدتها هذه الطريقة، الأمر الذي يتسبب في نشوب خلافات بينكما.

- إذا تأكدت من أن خطيبتك هي التي أعدت الطعام بنفسها، فتحدث معها في وقت لاحق عن ما لم يعجبك في الطعام، لكن يجب أن تثني عليه في البداية، كأن تقول مثلا: «تسلم إيديكي يا ست الكل الأكل كان جميل لكن كان محتاج بس...»

للمرتبطين.. بالأسلوب ده لما تنتقد شريك حياتك مش هيزعل

- أما إذا كانت والدة خطيبتك هي التي أعدت الطعام، فلا تنتقدها بأي صورة، لأنها ترى أنها تمتلك خبرة في الطهي لسنوات طويلة، لذلك انتقادك يعني بالنسبة لها التقليل من شأنها وخبرتها.

وتضيف خبيرة العلاقات الأسرية الدكتورة شيماء إسماعيل أن تناولك الطعام الذي تعده حماتك يكون لفترة مؤقتة، لذلك لا داعي للفت نظرها إلى ما لا يعجبك واكتفي بالثناء على الطعام فقط، لأن انتقاده يمكن أن يثير غضبها أو يدفعها لمقارنة طعامها وبالطعام الذي تعده والدتك.

خبيرة العلاقات الأسرية أشارت إلى أنه في حالة سؤال خطيبتك لك عن الأكلات التي تحبها أو ترغب في أن يعدوها لك، فيجب أن تعبر عن ما تريده بطريقة ذوقية كأن تقول: «الأكل كله حلو بس ممكن تبعدي عن كذا وكذا..»، مضيفة أنه يجب عدم الدخول في تفاصيل دقيقة كأن تطلب منها مثلا أن تعد اللحم مشوي بدلا من المسلوق أو المحمر.

رأي الاتيكيت

خبيرة الاتيكيت إيمان عفيفي تؤكد أنه وفقا لقواعد الاتيكيت يجب ألا تنتقد الطعام الذي تقدمه لك خطيبتك، بصورة أو بأخرى، وترى أنه يجب تأجيل ذلك إلى ما بعد الزواج، حيث توضح لها ما تفضله وما لا تفضله في طهي الطعام وإعداده.

وتضيف «عفيفي» أنه في الغالب يوجد أكثر من صنف على طاولة الطعام، لذلك إذا لم يعجبك صنف معين فيمكنك الإكتفاء بتناول ملعقة واحدة منه فقط، وتناول أي صنف آخر بدلا منه.

وإذا كانت خطيبتك لا تمتلك خبرة كافية في الطهي، فتقترح خبيرة الاتيكيت أن تطلب منها بطريقة غير مباشرة متابعة قنوات يوتيوب أو تلفزيونية متخصصة في الطهي، كأن تقول: «ده أنا بسمع إن فيه قناة للطبخ اسمها (كذا) وبيجي فيها أكلات جميلة جدا».

لو خطيبك دايما مشغول.. يبقى هي دي روشتة التعامل معاه




2
0
0
0
0
0
0

شارك المقال


عن كاتب المقال: صحفية مهتمة بشؤون التعليم والجامعات