حالة من الترقب تسود الوسط الكروي بسبب خوض الفريق الأول لكرة القدم بنادي الزمالك مرانا في الرابعة من عصر الأحد، بالرغم من إعلان اتحاد الكرة إقامة مبارة الفريق الأبيض مع نادي مصر للمقاصة، في موعدها السابعة من مساء الأحد.

ولكن ماذا إن تم التأجيل وعدم خوض المباراة في موعدها؟

«المفروض اتحاد الكورة ياخد بعضه ويروح».. هكذا علق الناقد الرياضي عصام شلتوت، مدير تحرير جريدة «اليوم السابع» في تصريحات لـ«شبابيك»، وذلك لـ«عدم قدرة الاتحاد على اتخاذ قرارات حاسمة»، في هذه الحالة، وفق ما يرى «شلتوت».

وقال عصام شلتوت، إن هناك لوائح لا بد من تطبيقها، واحترامها، معتبرا أن «عدم ظهور أي مسئول حتى الآن يعلن تأكيده لعقد المباراة اليوم، أو تأجيلها، دلالة على اهتزاز صورة الكرة في مصر».

اقرأ: ماذا يحدث حال عدم خوض الزمالك مباراة المقاصة؟

ويرى الناقد الرياضي ، أن عدم لعب الزمالك اليوم «مستبعد»، لأنه لا يهدد الفريق الأبيض فقط، بل يهدد أيضا صورة الكرة المصرية.

أما عن أنباء انسحاب الزمالك من بطولة الدوري، فعلق أن لاشيء يستدعي الانسحاب من البطولة كامله، وأن «إقدام الزمالك على ذلك يعد انتحار له».

وأضاف «شلتوت»، أن «إقدام الزمالك على تلك الخطوة يكبده كثير من الخسائر، منها غرامات مالية باهظة، وانسحاب الرعاة، ومطالبتهم بالحصول على مستحقاتهم المادية، وأيضا إقدام لاعبي، ومدربي نادي الزمالك على المطالبة بحقوقهم المادية».

 




0
0
2
0
0
0
0

شارك المقال


صحفية مصرية تهتم بالكتابة في ملف العلاقات واللايف ستايل