يُعد قطار «شيكي شيما» في اليابان،  أفخم قطار في العالم. 


 

ويُعتبر هذا القطار أحد المقاصد "الساخنة" للأثرياء في اليابان. ورغم غلاء البطاقات، والتي يتراوح ثمنها ما بين 2200 و10 آلاف دولار، إلا أنها بيعت بالكامل حتى شهر مارس 2018.


 

وتمتد رحلات القطار بين يومين وأربعة أيام، يلف فيها القطار حول شرقي اليابان، في تجربة شبيهة بفندق فاخر متنقّل.


 

وصمم القطار كين أوكوياما، الذي صمم شركات السيارات الفاخرة، مثل "بورشه" و"فيراري" و"مازيراتي."


 

وفي قاعة الجلوس، يوجد حانة فيها بيانو، ويتم اختيار أصناف قائمة الطعام من قبل الشيف كاتسوهيرو ناكامورا، الذي حاز على نجمتي "ميشلان" وتعكس الأصناف المقدّمة، المطبخ المحلي لكل منطقة يمر فيها القطار. 


 

ويضم القطار أيضاً 17 جناحاً خاصاً، الأكثر فخامة منها يتألف من طابقين، وسريرين، وغرفة معيشة، وحوض استحمام. وليس هناك مبالغة بالقول إن مساحة هذا الجناح تفوق مساحة العديد من الشقق السكنية في العاصمة اليابانية طوكيو.


 

ولجعل تجربة المسافرين أكثر تميزاً، صُممت منصة خاصة للصعود على متن القطار تشبه المنصة الخيالية في فيلم «هاري بوتر» واُطلق عليها اسم «محطة 13 ونصف» وموقعها هو محطة "يونو" في طوكيو المخصص لقطار "شيكي شيما".


 

ونظراً إلى الطلب الكبير على بطاقات القطار، يجب تعبئة استمارة طلب قبل شراء البطاقة، واختيار الركاب عن طريق القرعة، وبحسب تقارير لقناة "NHK World" اليابانية، استطاع شخصٌ واحد من كل 76 متقدماً من الحصول على بطاقة لأول رحلة، تنطلق خلال الأسبوع الحالي.


 




المصدر

cnn

0
0
0
0
0
0
0

شارك المقال


مهتم بصناعة الصحافة والديجيتال ميديا