يقترب تعداد سكان مصر من 93 مليون، طبقا للساعة السكانية الرسمية، ليتجاوز بذلك عدد السكان في الداخل والخارج الـ101 مليون نسمة.

وأعلن اللواء أبوبكر الجندي، رئيس الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء، أنه عقب ثلاث أيام من الآن، وطبقًا للساعة السكانية يبلغ عدد سكان مصر 101 مليون نسمة، أي بزيادة تقدر بـمليون فرد خلال عامي 2016-2017.

وأضاف «الجندي» خلال تقرير بثه برنامج «هنا العاصمة» مساء الأحد، أن عدد السكان في الداخل المصري 93 مليون، وفي الخارج 8 ملايين نسمة.

وأشار إلى أن الزيادة السكانية تشير إلى أن كل دقيقة يولد 4 أفراد، وفرد واحد كل 15 ثانية.

من جهتها طالبت الإعلامية لميس الحديدي بحملات توعية للحد من الزيادة السكانية، قائلة: «هذه الزيادة تلتهم أي تنمية».

ودائما ما يحذر الرئيس عبد الفتاح السيسي من الأزمة السكانية، ويطالب بضرورة الحد من الإنجاب، وفي خطاباته يؤكد أن المرحلة الحالية تتطلب زيادة الوعي لدى المواطنين بالتحديات التي تقابل الدولة، والتأكيد على أهمية تنظيم الأسرة، موضحاً أن النمو السكاني خطر كبير يواجه الدولة بشكل لا يقل عن الإرهاب.

كان آخر ما تحدث به السيسي في هذا الشأن مداخلة هاتفية مع الإعلامي عمرو أديبعبر فضائية  ON E، وتحدث عن دراسة الدولة لوضع قوانين لتنظيم الأسرة، والحد من الكثافة السكانية.

شاهد السيسي يطالب بالحد من الإنجاب




0
0
0
0
0
0
0

شارك المقال


صحفي مصري متخصص في الشأن الطلابي، حاصل على كلية الإعلام من جامعة الأزهر