اشتكى عدد من طالبات قسم الإعلام بكلية الآداب جامعة طنطا من أحد أعضاء هيئة التدريس واتهموه بالتحرش بهن من خلال المحادثات على وسائل التواصل الاجتماعي.

وحصل «شبابيك» على صور من المحادثات التي وقعت بين الطالبات وعضو هيئة التدريس بقسم الإعلام، والتي يطالبهن بإرسال صورا لأجسادهن والتغزل فيها.

وتخشى طالبات من التحدث عن تفاصيل المشكلة: «خايفين نتكلم ونعلن عن المشكلة عشان الدكتور هيسقطنا في المادة لأنه بيتلكك للطلبة».

صور من محادثات الدكتور مع الطالبات 



 

الدكتور الذي تتهمه الطالبات، ينشر على الجروبات الخاصة بالطلاب على فيس بوك منشورات محبطة للطلاب بأن الحصول على تقدريات من المستحيلات.

وقالت إحدى الطالبات إن هذه الطريقة تمكنه من فتح طرق للحديث مع الطالبات: «لما بينشر البوستات دي، الطلبة تدخل تكلمه أنه يجيب امتحان سهل أو يكون المنهج بسيط، ويبدأ هو يستغل الطالبات ويطلب منهم صور».


 

طالبة بالكلية في منشور لها على فيس بوك، كشفت عن طرق أعضاء هيئة التدريس في التعامل مع الطلاب، ما بين من يحترمون الطلاب ويعطونهم العلم، وآخرين يستغلونهم لتلبية رغباتهم الجنسية.


وتتصاعد في الآونة الأخيرة حالات التحرش والابتزاز الجنسي من أساتذة الجامعات بالطالبات، وغالبا ما تتخذ الجامعات جزاءات تأديبية في حال تكشفت الوقائع، وفي أحيان أخرى ينتهي الأمر دون عقاب.

2
2
4
1
1
0
-2

شارك المقال