دفعت الحوادث المتكررة على الطرق السريعة، طلاب قسم الإعلام بكلية الآداب جامعة حلوان لابتكار حملة جديدة من أجل توعية السائقين بخطورة تصفح مواثع السوشيال ميديا أثناء القيادة.

تحت شعار «دوس فرامل» نفذت 19 طالبة الحملة، ضمن مشروع التخرج للعام الحالى 2016 – 2017 لرصد كوارث الطرق التي تنتج عن القيادة الخاطئة التي يقع فيها كثير من الشباب بسبب التعامل مع السوشيال ميديا، والتصوير اللايف واستخدام تطبيق «سناب شات» أثناء القيادة.

تقول عضو الحملة الطالبة ولاء أحمد، إنهم نفذوا الفكرة على مدار شهرين في الشوارع المحيطة بجامعة حلوان، بإشراف الدكتورة هالة رشاد، و تحت رعاية الإدارة العامة لمرور القاهرة، وتواجد معهم ضباط بإدارة المرور خلال توعية السائقين وأصحاب السيارات.

وعن سبب اختيار الفكرة كشفت ولاء لـ«شبابيك» أن السبب في كثرة الحوادث في الفترة الأخيرة، مشيرة إلى أن عمل الفريق كان يقتصر على حث السائقين للحفاظ على حياتهم واتباع قواعد المرور وعدم الانشغال بالهواتف المحمولة أثناء القيادة.

«اللي بيسوق بسرعة هيختفي بسرعة - لا تسرع فالموت أسرع» شعارات رفعتها الطالبات لتوصيل رسالتهم على مواقع التواصل الاجتماعي لسائقين تطالبهم بالحذر أثناء القيادة، بالإضافة لتنظيم حملة توعوية فى الشارع من خلال ملصقات و«فلايرز» للسيارات بالعامية تشرح أهم علامات المرور التي لا يعرف معناها الكثيرون، وتذكر الناس بقواعد السلامة.

يضم الفريق كل من «ولاء أحمد حامد - ياسمين يحيي - دينا طارق - نورا عادل - زمزم مصطفي - نورهان اشرف - رنا صلاح - ريم محمد - رويده محمد - نهي احمد - اميرة عادل - نوران ابراهيم - هالة شعبان - دينا ايمن - فاطمة سيد - شروق شريف - دينا عادل - شيرين سعد - هبة جمعة».

1
0
0
1
0
0
0

شارك المقال