نصحت عضو مجلس النواب وأستاذة العقيدة والفلسفة، الدكتورة آمنة نصير، طلاب كلية الإعلام جامعة القاهرة بألا ينخدعوا بمن يربط الدين بالسياسة، موضحة أن الكيانات المتطرفة التي تربط الدين بالسياسة يقذفون بعبارات التكفير في وجوه المجتمع.

وفي نهاية كلمتها مازحت الطلاب «أنا عاوزة أجري عشان عندي جلسة في الرلمان والدكتور علي عبدالعال هيمدّني بالمسطرة».

ونظمت كلية الإعلام جامعة القاهرة مؤتمر «الخطاب الديني بين ضرورات التجديد  والحفاظ على الثوابت»، حضره رئيس جامعة القاهرة، جابر نصار، ومستشار شيخ الأزهر، محمد مهنا، وعضو مجلس النواب، آمنة نصير،  والأنبا أرميا، رئيس المركز الثقافي الأرثوذكسي.

0
0
0
0
0
0
0

شارك المقال