كتب- آية محمد

من بين العديد من الأفكار التي تم طرحها، اختار 8 طالبات في شعبة العلاقات العامة والإعلان بقسم الإعلام جامعة طنطا تنفيذ فكرة جديدة في مشروع تخرجهم مرتبطة بالقسم الذي يدرسونه، وتسهيل التواصل مع أعضاء هيئة التدريس والكلية.

نظرة الجمهور للعلاقات العامة

الطالبات يرون أن هناك نظرة سلبية لدى الجمهور تجاه إدارات العلاقات العامة في أي مؤسسة، ومن هنا انطلقت حملتهم في تصحيح المفاهيم الخاطئة لدى الجمهور، ودشنوا حملة انطلقت بإقامة ندوتين أحدهما في المركز الإعلامي بالجامعة، والثانية مع المركز القومي للمرأة.

الفريق مكون من «هدير مصطفى، هاجر أحمد، هبة فوزي، رنا زيدان، إنجي واصف، مينا سمير، مروة سعيد، نرمين أحمد».

«انت السيناريو».. الفيديو الذي حوّل الإحباط إلى بهجة (شاهد واترك انطباعك)

«بوت» للتواصل

لتسهيل عميلية التواصل بين المؤسسات والجمهور، لا بد من وجود آليات تساعد في التواصل والتسويق وكسب ثقة الجمهور.

من هذا المبدأ انطلقت فكرة إنشاء شات آلي «بوت» يربط بين الطلاب وأعضاء هيئة التدريس بكلية الآداب بشكل عام، وقسم الإعلام بشكل خاص، باعتبار أن الكلية إحدى المؤسسات والطلاب هم جمهورها.

ويهدف إنشاء الـ«بوت» إلى تقديم معلومات كثيرة يصعب على الطلاب الحصول عليها من خلال التواصل المباشر، ولا يمكن الحصول عليها من جروبات الدفعة على موقع الفيس بوك، والابتعاد عن الروتين الإداري.

كما يتيح الشات عرض آراء الطلاب في المواد الدراسية وآداء أعضاء هيئة التدريس من أجل تطوير العملية التعليمية، واستقبال أفكار النهوض بالكلية، بالإضافة إلى أنه يسمح للطلاب الحصول على المواعيد المختلفة المتعلقة بالسكاشن، الندوات التي تقام في الكلية، وبخاصة التابعة لقسم  الإعلام.

مع بداية الدخول على الشات الآلي يرحب بك ويطلب منك إدخال بياناتك التي يسأل عنها، النوع «طالب-دكتور»، الدفعة «الأولى - الثانية - الثالثة - الرابعة»، الشعبة «إذاعة وتليفزيون - صحافة ونشر - علاقات عامة - عام»، التقييم لـ«دكتور - منهج »

للاطلاع على البوت من هنا

دور القسم

وقالت صاحبة فكرة البوت، الطالبة رنا زيدان، أنها عرضت فكرتها على المشرف على المشروع ورئيس القسم ووافقوا عليها، وأن الفريق هو من نفذ الفكرة دون الاستعانة بأحد من الخارج.

وأضافت «الدكاترة والمعيدين تعاونوا معانا في تصوير فيديوهات تعريفية بنفسهم وقدموا فيها نصايح للطلاب عشان تبقى ضمن محتوى البوت».

«دوس فرامل» حملة طالبات حلوان للحد من «السوشيال ميديا» أثناء القيادة

 




0
1
0
0
0
0
0