دفعت ممارسات الإعلام المصري طلاب الفرقة الرابعة بقسم الإعلام بكلية الآداب جامعة حلوان، لتدشين مشروع تخرج تحت اسم «خارج التغطية»، تحت إشراف دكتور وليد الهادي المدرس بكلية الآداب قسم الإعلام.

فكرة المجلة تهدف لتسليط الضوء على القضايا غير المطروحة على الساحة الإعلامية الحالية وعلى الشخصيات المهمشة عمدًا أو عن سوء قصد، وتقديم ما لا تعرضه كاميرات التليفزيون أو أوراق الصحف وصفحات المواقع عمداً أو عن سوء قصد.

يقول الطلاب إن مشروعهم ناقش موضوعات غفلها الإعلام المصري، أبرزها «علاج الإدمان»، وقاموا بإعداد معايشات داخل المصحات لتتبع سير العمل فيها، وقصص المتعافين وحكاياتهم، وذهب محررو المجلة لشركات «إعادة تدوير النفايات الإلكترونية» وإعادة تدوير زيت الطعام المستعمل؛ لإلقاء الضوء على تلك التجربة.​​​​​​​

كما أجرت «خارج التغطية» تحقيقات عن الأقليات الجنسية في مصر، والأسواق التي تبيع مخلفات المصانع من بقايا الطعام، وألقت الضوء على تجارب نجوم خلف الكاميرات في الأعمال الفنية والذين لا يعرفهم الجمهور العادي.

حاورت«خارج التغطية» شخصيات غير بارزة على الساحة حاليًا منهم عبد المنعم أبو الفتوح المرشح الرئاسي السابق، والقيادي السابق بالحزب الوطني علي الدين هلال، كما حاورت عبد المنعم عمارة وزير الشباب والرياضة الأسبق، والإعلامي خالد تليمة، والفنان جميل راتب.

تتكون المجلة من خمسة أبواب وهم: (رادار، ع الدكة، خط أحمر، بره الكادر، انستغراب).

 

 




0
0
0
0
0
0
0

شارك المقال


صحفي مصري متخصص في الشأن الطلابي، حاصل على كلية الإعلام من جامعة الأزهر