ندد اتحاد طلاب جامعة جنوب الوادي، بتهميش دوره من قبل المسئولين بمكت رعاية الجامعة، مؤكدًا: «الإدارة تحولت لمقبرة للشباب».

وأعلن في بيان له عبر الصفحة الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي، «فيس بوك»، «منذ تولي الاستاذ عمر قائما بأعمال مدير إدارة رعاية الشباب خلفاً للمرحوم مطاوع فكري، تحولت إدارة رعاية الشباب إلى مقبرة مات فيها أحلام الطلاب وأنشطتهم».

واتهم الاتحاد في بيانه إدارة الجامعة بتهميش دوره كممثل شرعي عن الطلاب، قائلًا: «أصبح ممثلي الطلاب مجموعة من طلاب كلية الإعلام (خاصتاً طلاب القناة) ممثلين للجامعة في كل المحافل والأنشطة واختيار باقي المشاركين من الأقارب والأحباب دون الوضع فى الاعتبار التمثيل العادل لكل الكليات والأحقية في الاختيار».

وطالب الاتحاد بالتحقيق مع كل من له شأن بما وصفه بـ«العبث» الذي يحدث بالجامعة، مطالبا بإبعاد مدير رعاية الشباب عن منصبه.

وقال إن من إنجازات مدير الرعاية الجديد ملعب كلية الهندسة الذي تحول إلى مرعى للزواحف والثعابين التي تخرج لمهاجمة الطلاب من حين لآخر، ونشروا صور للمعلب تظهر سوء جودته وكثرة الحشائش به.




 




0
0
0
0
0
0
0

شارك المقال


صحفي مصري متخصص في الشأن الطلابي، رئيس قسم الجامعة بموقع شبابيك