مر على تعيين وزير التعليم العالي، خالد عبدالغفار، 100 يوما منذ توليه حقيبة الوزارة، كثير من الملفات مازال يستعرضها، وكثير من القضايا لم يتطرق لها حتى الآن.

انحصر عمل وزير التعليم العالي خلال 100 يوم بين توقيع بروتوكولات، واستقبال وفود أجنبيه وسفراء، وزيارات لجنيف، والصين، وفرنسا، مؤتمرات، ومجالس الجامعات الحكومية والخاصة، وجولات تفقدية لجامعات كان النصيب الأكبر لجامعة عين شمس، تلتها القاهرة ثم حلوان وبني سويف، وقرارات وزارية بتعيين عمداء ومديرين عموما بعدة جامعات حكومية.

خلال الـ100 يوم أصدر المكتب الإعلامي لوزير التعليم العالي، الدكتور خالد عبدالغفار، قرابة 170 بيانا صحفيا لرصد فاعليات الوزارة وتحركات الوزير.

مصدر بالمجلس الأعلى للجامعات، قال لـ«شبابيك»،: «للأسف الوزير الجديد يريد أن يفعل الكثير، ويتسم بقوة الشخصية، لكن كثير من ملفات المجلس والوزارة مازالت بعيدة عنه ولم يتطرق لها حتى الآن».

وحمل المصدر وزير التعليم العالي، مسئولية التأخر في الإطلاع على الملفات، قائلًا: «كل لما نسأل الوزير عن أرقام أو خطط أو رؤية يقول أنا ما زلت اطلع على الملفات ولم أرتب أوراقي بعد».

وطالب المصدر الوزير بمحاسبة المقصرين عن تأخر عرض الملفات عليه، متسائلا: «إلى متى يظل الوزير يخرج إلينا ليقول ما زلت أدرس واطلع على الملفات؟».

في 100 يوم.. 5 وعود نفذها وزير التعليم العالي (إنفوجراف)

في هذا التقرير نستعرض حصاد وزير التعليم العالي، خلال 100 يوم على توليه الوزراة.

1-في 18 فبراير استقبل الوزير وفد إيطالي؛ لبحث أوجه التعاون بين البلدين في كافة المجالات، وعلى رأسها تأسيس الجامعة الإيطالية العالمية في مصر.

2- وفي 31 مارس استعرض الوزير تقريرًا مفصلًا حول الجهود التي تقوم بها الإدارة العامة للإيفاد والإشراف العلمي بقطاع العلاقات الثقافية بالوزارة، والتي تشرف على متابعة  31 ألف طالبا مصريا يدرسون بالخارج بمختلف دول العالم.


3- وفي نفس اليوم استعرض وزير التعليم العالي أيضا تقرير حول الخطة المستقبلية لزيادة أعداد الوافدين للدراسة بمصر قدمه قطاع الشئون الثقافية والبعثات بالوزارة.


4-بتاريخ 2 أبريل، بحث وزير التعليم العالي مع وزارة الإنتاج الحربي آليات التعاون بين الوزارتين لربط البحث العلمى بالصناعة.


5- كان للجنة الضبطية القضائية في الوزارة جهد أيضا إذ إحالت منشأة الأكاديمية الأمريكية للعلوم والتكنولوجيا للنائب العام لإتخاذ الإجراءات اللازمة حيال واقعة تسهيل الحصول على شهادة جامعية موثقة من جامعة IAUS الأمريكية.

كما أغلقت بعض الكيانات الوهمية في الفيوم وبني سويف ومنها: (الأكاديمية الدولية للعلوم والتدريب – مركز تدريب التكنولوجيا والعلوم الحديثة ـ المركز البريطانى للتدريب).

في 100 يوم.. كيف تعامل وزير التعليم العالي مع الأزمات التي واجهته؟


6-في 12 أبريل الماضي، استعرض تقرير الأداء لوحدة إدارة مشروعات تطوير التعليم العالي؛ للوقوف على أهم الإنجازات والمشروعات والأنشطة والرؤية المستقبلية للوحدة.


7-وفي 13 أبريل استعرض الوزير تقريرا حول اجتماع صندوق التكافل الاجتماعي، المركزي؛ لمساعدة الطلاب غير القادرين بالمعاهد الخاصة التابعة والخاضعة لإشراف الوزارة لسداد المصروفات الدراسية.


8-وفي 14أبريل، استعرض الوزير تقريرا عن أنشطة المعهد القومي لعلوم البحار والمصايد وإنجازاته خلال الربع الأول من عام 2017.

«التكاليف وأماكن البروفات».. أزمات تواجه فرق المسرح بجامعة القاهرة


9-بعدها تلقى خالد عبد الغفار، تقريرا مفصلا من الدكتور حازم منصور مدير صندوق العلوم والتنمية التكنولوجية حول المنح والأنشطة والمبادرات التي يقوم بها الصندوق؛ لتطوير البحث العلمي في مصر وتمويل المشروعات البحثية التي لها مردود اقتصادي وتساهم بشكل رئيس في عملية التنمية المستدامة.


10-بتاريخ 7 مايو، تابع الوزير كيفية تطوير الأنشطة الطلابية بمعهد إعداد القادة بحلوان، واستعرض تقريرا حول متابعة عمل لجنة وضع الخطوات التنفيذية والآلية المطلوبة لإعادة تأهيل معهد إعداد القادة بحلوان وتطويره.


11- وفي 18 مايو تلقى الوزير تقرير حول عدد المنح التعليمية المقدمة من: اليابان، وكولومبيا، والأردن وذلك للعام الدراسى 2017/2018.

12- ومازال الوزير يتلقى التقارير حتى يومه الـ100 بالوزارة ليتعرف على أبعادها ويطلع على جوانها المختلفة، وكان أخرها تقرير عرض من رئيس قطاع التعليم بالوزارة، السيد عطا، حول ما تم إنجازه من تحديث لموقع التنسيق الإلكتروني الخاص بالتقديم لطلاب الثانوية العامة لعام 2017-2018.


 




0
0
0
0
0
0
0

شارك المقال


صحفي مصري متخصص في الشأن الطلابي، رئيس قسم الجامعة بموقع شبابيك