الصيام يمكن أن يسبب العديد من المشاكل الصحية، كالحموضة، وارتجاع المرئ، وعسر الهضم، وزيادة الوزن، وغيره، لكنك قادر باتباع هذه النصائح من «شبابيك» على تجنب هذه المتاعب قدر الإمكان خلال شهر رمضان.

تجنب الحموضة وارتجاع المرئ

استشاري الجهاز الهضمي والكبد، الدكتور منير بهجت، يقدم لك هذه النصائح:

  • لتجنب الحموضة بعد السحور، لا تتناول كميات كبيرة من الطعام، ويُفضل أن يكون الزبادي خالي الدسم والفول قليل الزيت.
  • إذا كنت تعاني من الحموضة بعد تناول وجبة الإفطار، أو تعاني من قرحة المعدة أو الاثنى عشر، فيُنصح بتناول مشروب العرقسوس، حيث كان يستخدم في الماضي في علاجهما (قرحة المعدة والاثنى عشر).
  • حاول التقليل من التدخين بشكل تدريجي حتى تتوقف عنه تماما، لأنه يُضعف العضلة العاصرة الموجودة في نهاية المرئ، وبالتالي يكون من السهل حدوث ارتجاع.
  • لا ترتدي ملابس ضيقة، لأنها تضغط على البطن، وبالتالي تمثل عبئا على العضلة العاصرة، الأمر الذي يتسبب في حدوث الارتجاع ويزيد من الحموضة.

 

تجنب زيادة الوزن

لتجنب زيادة الوزن في رمضان، يقدم استشاري الجهاز الهضمي والكبد، النصائح التالية:

  • إذا كنت تعاني من زيادة الوزن ولا ترغب في اكتساب وزن إضافي خلال شهر رمضان، احرص على المشي يوميا بعد تناول وجبة الإفطار بساعتين، لأنه يساعد في إنقاص الوزن ويعطي فرصة لهضم الطعام قبل النوم.
  • لابد من وجود فترة ما بين تناول وجبة الإفطار (أو أخر وجبة يتم تناولها) وبين النوم من ساعة إلى 3 ساعات، لتجنب زيادة الوزن، فضلا عن أن النوم بعد تناول الأكل مباشرة يزيد من الحموضة أيضا.
  • احرص على تناول الماء، لأنه يزيد من الإحساس بالشبع، وبالتالي يقلل من كمية الأكل التي تتناولها في الفترة من الإفطار إلى السحور، الأمر الذي يساعد على تجنب زيادة الوزن.

التغلب على عسر الهضم

أستاذ التغذية والمدير التنفيذي لمركز الأمن الغذائي، الدكتور محمد مسعود، ينصح بما يلي:

  • تناول الماء بكمية كافية في الفترة من بعد الإفطار حتى السحور، لأنه يساعد في عملية الهضم، كما يعمل على تنشيط الدم في الجسم ومن ثم تزداد نسبة الأوكسجين بالجسم.
  • لا تتناول العصائر المعلبة كبديل عن العصائر الطبيعية في رمضان، لأنها تسبب الكثير من المشاكل الصحية، والإكثار منها يُسبب الإصابة بعسر الهضم.
  • الأطعمة الغنية بالدهون تكون بطيئة الهضم، وتسبب ضغط على المعدة وبالتالي الإسراف في تناولها في وجبة الإفطار يتسبب في عسر الهضم، لذلك لابد من تناولها بكميات قليلة.

 

تجنب المغص بعد الأكل

بعد تناول وجبة الإفطار يمكن أن تشعر بالمغص وآلام البطن، ولتجنب ذلك ينصح أستاذ التغذية، بما يلي:

  • تجنب الإكثار من الأطعمة التي تحتوي على ثوم وبصل، وبعض الأكلات الآخرى، كالكرنب، لأنها تحتوي على أحماض كبريتية تتسبب في زيادة غازات البطن، وبالتالي تؤدي إلى الشعور بآلام فيها، الأمر الذي يحول بينك وبين النوم بشكل جيد.
  • لا تتناول الأطعمة الحارة، والغنية بالتوابل والشطة في السحور أو وجبة الإفطار، لأنها تؤدي إلى زيادة الغازات في البطن أيضا وانتفاخها، وبالتالي لا يشعر الشخص بالإرتياح ولا يتمكن من النوم بشكل هادئ.

نصائح للطلاب

خبير تطوير الذات وتنمية المهارات، الدكتور حسن سليمان، ينصح الطلاب بـ:

  • استغلال الفترة بعد تناول وجبة الإفطار وصلاة التراويح في المذاكرة، فالمذاكرة ليلا في رمضان أفضل من المذاكرة نهارا، لأن نسبة السكر في الدم تقل أثناء الصيام، وبالتالي تقل قدرة الطالب على الاستيعاب والتركيز.
  • احرص على تناول طبق السلطة أثناء وجبة الإفطار، يُفضل إضافة الروزماري (إكليل الجبل) إليها، وهو نوع من الأعشاب (متوفر في محال العطارة)، محفز للذاكرة، لذلك يُنصح الطلاب بإضافته على الأطعمة.

 

​​​​​​​



2
1
0
0
1
0
0

شارك المقال


عن كاتب المقال: صحفية مهتمة بشؤون التعليم والجامعات