نفت وزارة التربية والتعليم، ما تردد عن تسريب امتحان اللغة العربية التي يؤدي امتحانها طلاب الثانوية العامة، اليوم الأحد.

وأكدت الوزارة في بيان صادر عنها، أن «ما تم نشره على بعض مواقع التواصل الاجتماعي وتم تداوله ببعض مواقع التواصل أنه نسخة من امتحانات الثانوية العامة للعام الحالي، لا أساس له من الصحة وأن تلك المحاولات إنما تستهدف إثارة الرأي العام، وإشاعة البلبلة، والإضرار بمستقبل أبنائنا الطلاب».

وتتداولت صفحات الغش الإلكتروني، نماذج امتحانية زاعمة أنها تسريبات لامتحانات الثانوية العامة 2017.

وقال رئيس قطاع التعليم وامتحان الثانوية العامة، الدكتور رضا حجازي، إن غرفة العمليات المركزية تتولى القيام بتتبع الروابط الإلكترونية الخاصة بتلك المواقع، بالتنسيق والتعاون مع الجهات الأمنية المعنية، لاتخاذ كافة الإجراءات القانونية اللازمة حيال القائمين على إدارتها ومن يتعامل معها.

وأهابت الوزارة بأولياء الأمور، والطلاب المتقدمين لأداء امتحان شهادة إتمام الدراسة الثانوية العامة للعام الدراسي الحالي 2016-2017، بعدم الانسياق وراء ما يتم نشره على بعض مواقع التواصل الاجتماعي ويتم تداوله على أنه نسخة من امتحانات الثانوية العامة للعام الحالي.

انطلق صباح الأحد، ماراثون الثانوية العامة بمادتي اللغة العربية والتربية الدينية، يؤديها قرابة 592 ألف طالب وطالبة على مستوى الجمهورية.

واستعانت الوزارة بقوات تأمينية من أفراد الأمن الإداري، والشرطة، وشركة «فالكون» في 75 لجنة من لجان الشغب، كما فتحت اللجان أبوابها أمام الطلاب في تمام الثامنة والنصف صباحًا لتسهيل تفتيشهم قبل بدء الامتحان في التاسعة.

واستخدمت الوزارة البوابات الإلكترونية في لجان الشغب للكشف عن المعادن لدى الطلاب، كما وصلت في الثامنة والربع، صناديق أسئلة البوكليت في مادة «اللغة العربية» إلى لجنة مدرسة المنيرة الإعدادية بنين التابعة لإدارة السيدة زينب تحت حراسة أمنية مشددة.




0
0
0
0
0
0
0