قبل بدء السباق الدرامي في رمضان، توقع المتابعون نجاح بعض الأعمال، وفشل الأخرى، لكن على غير المتوقع حققت بعض المسلسلات المعروضة خلال الشهر الكريم نجاحا غير متوقع.

هذا التقرير من «شبابيك» يرصد لكم الأعمال التي لم يكن متوقعا أن تحقق نسب مشاهدة عالية، ولكنها نافست وحققت نجاحا كبيرا متفوقة على أعمال أخرى في ضوء الحلقات التي تم عرضها.

30 يوم

يدخل «طارق» في متاهة من الكوارث والأحداث الفارقة في حياته لمدة 30 يومًا، وكل كارثة مرتبطة برقم اليوم

يتمتع آسر ياسين، وباسل خياط بشعبية جيدة، ولكن أقل بعض الشيء من شعبية كريم عبد العزيز، وأحمد السقا، اللذان يشاركان في السباق الرمضاني هذا العام. لذا كان من المتوقع نجاح أعمال «عبد العزيز» و«السقا» أكثر من «30 يوم»، ولكن ما حدث هو العكس، فعلى مستوى الفكرة والأدء يعتبر المسلسل الذي يقوم ببطولته آسر ياسين أفضل.

يحكي «30 يوم» عن «طارق حلمي» طبيب نفسي شاب متزوج من «تغريد» ولديهما ابنة اسمها «فريدة» على وشك أن تُتم عامها الأول.

في عيد مولد «فريدة» الأول، يأتي لعيادة «طارق» مريض يُدعى «توفيق المصري»، يشرح لـ«طارق» تجربة يرغب بتنفيذها؛ تتلخص في أنه سيختار شخصًا يدعوه «المُختار» ويقحمه في دوامة من الأحداث الخطرة والأزمات المُدمرة للنفس على مدى 30 يومًا متواصلة، ويرصد فيهم تصرفات الشخص «المُختار» وتغيراتها تحت هذه الضغوط العصبية والنفسية الرهيبة، وفي نهاية حديثه يكشف أن «المختار» هو «طارق» نفسه. وبالفعل يدخل «طارق» في متاهة من الكوارث والأحداث الفارقة في حياته لمدة 30 يومًا، وكل كارثة مرتبطة برقم اليوم.

ريح المدام

عشاق المسلسلات الكوميدية كانوا ينتظرون بفارغ الصبر عرض مسلسل «في ال لا لا لاند» للفنانة دنيا سمير غانم، التي حققت نجاحا كبيرا في رمضان 2016، بمسلسل «نيللي وشيريهان»، وكذلك مسلسل «خلصانة بشياكة» للفنان أحمد مكي، إلا أن كلا من العملين لم يرضيا المشاهدين، فيما حقق مسلسل «ريح المدام» نجاحا كبيرا بين المسلسلات الكوميدية في السباق الدرامي هذا العام.

تدور أحداث المسلسل في حلقات منفصلة متصلة حول «سلطان» الذي يعمل مخرجًا للإعلانات، وهو دائم الوقوع في المشكلات بسبب علاقاته النسائية، مع زوجته «داليا» التي تفقد الذاكرة وتتحول في كل مرة إلى شخصية مختلفة، ولكنه لا يستطيع حل أي من مشكلاته ومشكلات زوجته ويعتمد في حلها على صديقه «بهجت» والذي يحل كل تلك المشكلات.

حلاوة الدنيا

قبل بداية الموسم الرمضاني كان الجميع ينتظر عدة أعمال لمشاهدتها ويتحدث عنها دونًا عن أعمال أخرى نذكر منها على سبيل المثال مسلسل «عفاريت عدلي علام». ومن الأعمال التي لم يتحدث عنها البعض والتي حققت نجاحًا مسلسل «حلاوة الدنيا».

فمنذ الحلقات الأولى للمسلسل أخذتنا هند صبري التي تجسد شخصية «أمينة» لنعيش معها لحظات معانتها بعد أن علمت أنها مصابة بمرض السرطان وجذبت الجميع لمشاهدة قصتها مع «عمر» الذي يجسد شخصيته هاني عادل. «عمر» الذي خذلها ولم يقف بجانبها في أزمة مرضها وذلك أمر آخر جعل المشاهد يتعاطف معها أكثر ويتابع الحلقات أكثر بعد أن ظهر في حياتها «سليم» الذي يجسد شخصيته ظافر عابدين.

يشارك هند صبري بطولة العمل أنوشكا، ورجاء الجداوي، وحنان مطاوع، وسلمى أبو ضيف والسيناريو والحوار لسماء عبد الخالق وانجي القاسم وقد أشرف على المسلسل السيناريست تامر حبيب. والمسلسل من إخراج حسين المنباوي. 

لا تطفيء الشمس 

مسلسل مأخوذ عن رواية الكاتب إحسان عبد القدوس ظن الجميع عندما يتم تحويلها إلى عمل درامي لن تنجح مثلما نجح العمل السينمائي الذي ظل خالدًا حتى الأن في أذهان المشاهدين وكان من إخراج صلاح أبو سيف، ومثلما نجح أيضًا العمل الدرامي الذي أخرجه نور الدمرداش وكان يحمل نفس اسم الرواية.

وخاف كثيرون أيضًا أن يتم تغيير أحداث الرواية والاتيان بشخصيات ليست على قدر من التميز الذي كان عليه أبطال الفيلم. ولكن وجد الجميع عند عرض المسلسل أن السيناريست تامر حبيب احتفظ بأركان الشخصيات الأساسية في الرواية، ولكن خلق لكل شخصية حياة أخرى بروح عصرية جعلتنا نشاهد عملا مختلفا وشخصيات استطاعت أن تلمس مشاعرنا مثل شخصية «آدم» الذي أحب «حبيبة» وعاش معها قصة حب جميلة انتهت حتى الأن نهاية مأساوية. المسلسل بطولة ميرفت أمين، ومحمد ممدوح، وأحمد مالك، وأمينة خليل، وريهام عبد الغفور، وجميلة عوض، ومي الغيطي وعارفة عبد الرسول ومن إخراج محمد شاكر خضير. 

ظل الرئيس 

سمع الجميع أن ياسر جلال سيشارك في الموسم الرمضاني بمسلسل «ظل الرئيس» واندهش البعض «بالنيولوك» الذي ظهر به خلال دعايا المسلسل الذي نال على إعجابهم.

لم يكن «ظل الرئيس» متصدرا لقائمة أبرز التوقعات رغم أن البعض انتابه الفضول ليرى مظهر ياسر جلال الجديد في أول حلقة من المسلسل الذي يعد البطولة الأولى له. ولكن أصبح مسلسل «ظل الرئيس» منذ عرض حلقاته الأولى ينتظره المشاهد «على أحر من الجمر» وربما هناك مشاهد بعينها هي السبب في جذب المشاهد ليتابع العمل وذلك بسبب إتقان ياسر جلال تجسيدها نذكر منها مشهد دفنه لزوجته وابنه.

المسلسل من بطولة هنا شيحة، ودينا فؤاد، وعزت أبو عوف ومن تأليف محمد إسماعيل أمين أما الإخراج لأحمد سمير فرج. 

اقرأ المزيد

مسلسلات رمضان في ملف تفاعلي يطلعكم بكل جديد طوال الشهر

مسلسلات رمضان 2017 تجاوزت الـ35 عملا.. شاهد الحلقات في هذا الملف التفاعلي  وتعرف على كل ما يخص أبرز هذه الأعمال طوال الشهر الكريم.



0
0
0
0
0
0
0

شارك المقال


صحفية مصرية تكتب في المجال الفني، إلى جانب كونها ممثلة ومغنية بفرقة «بهججة»