حاول فريق شبابي تسليط الضوء على قضية اللاجئين السوريين ومحاولة هروبهم من الدمار في سوريا عن طريق البحر، وغرق الكثيرين منهم في المياه.

الفريق جمع عدد من الأشخاص داخل مركب، وأقنعهم بخوض جولة داخل البحر، وعندما ابتعدوا عن الشاطئ بدأ فريق الغواصين في سحب المركب لأسفل ليشعروهم أنه في طريقه للغرق.

قفز جميع من في المركب داخل المياه، ليعيشوا لحظات أشبه بلحظات السوريين الذين تبتلعهم الأمواج، وفي النهاية ينقذ فريق آخر هؤلاء الأشخاص ويعرضوا عليهم مقاطع مصورة لغرق السوريين في البحر.

وبنهاية الفيلم يوحه كل منهم رسالة لمحاولة إنقاذ السوريين من مأساتهم.

 




0
0
0
0
0
0
0

شارك المقال