دولة الاحتلال الإسرائيلي هي العدو الأول لدى الشعوب العربية، هكذا يؤمن قطاع كبير من العرب ويعمد عدد منهم لمقاطعة المنتجات الإسرائيلية كنوع من عدم التطبيع مع الكيان.

برنامج «الصدمة» سلط الضوء على هذا الأمر، ورصد ردود أفعال العرب في تونس ومصر والعراق ولبنان، حول مدى تقبلهم لشراء منتجات إسرائيلية بدعوى جودتها العالية التي تفوق جودة المنتجات الوطنية.

في تونس كانت ردود الأفعال عنيفة تجاه بائع المنتجات الإسرائيلية، وفي نفس الوقت رضي البعض بشراء هذه المنتجات، ورفضها جمهور لبنان وبعضهم قَبِل استعراض المنتجات.

وفي العراق رضي أحدهم بشراءها، وفي مصر كانت الصدمة في اعتبار البعض أن إسرائيل أفضل حالا والبعض برر الشراء بوجود معاهدة السلام.

 



0
0
0

شارك المقال