نشرة صفحة «أنا آسف ياريس» عبر موقع فيس بوك، تسجيلا صوتيا قالت إنه لرئيس الجمهورية الأسبق حسني مبارك، يتحدث فيه عن سد النهضة الاثيوبي.

وقال مبارك في التسجيل، إنه كان يستطيع ضرب سد النهضة بطائرة واحدة، إلا أن الطائرة لم تعد موجودة اليوم.

وأشار مبارك في التسجيل أن العالم الآن يعتبر مصر دولة ضعيفة لا يعتد بها.

وكشف مبارك كواليس اتفاقية عنتيبي: «لم يجرؤوا على فتح بقهم معايا.. عملو اتفاقية عنتيبي روحت لافف على 3 دول علشان ميمضوش على الاتفاقية.. فوقفت واتعطلت»

وبحسب مبارك، فقد أقنع دول أوغندا ورواندا وبروندي بعدم التوقيع على الاتفاقية ولم يوقعوا بالفعل.

وأضاف الرئيس الأسبق أن الاثيوبيين «انتقدوه» أثناء زيارة وفد شعبي مصريإلى هناك برفقة «أبو الغار».

وردا على إهانات مبارك قال الرئيس الأسبق: «شوفوا الوقاحه»، وحين سأل أبو الغار الاثيوبيين، «لماذا تشتمون مبارك؟» فأجابوا بأن فترة حكمة منعتنا من التفكير في سد النهضة.. كنا نخاف منه، وفق حديث مبارك في التسجيل.

وتحدث مبارك عن طائرة التوبوليف، وقال إنه يستطيع أن يضرب بها السد، وزعم بأن الطائرة لم تعد موجودة الآن في مصر، قائلا: «خلاص بقى».

وحذر مبارك من خطوة الإقدام على ضرب السد في الوقت الحالي: «هتضرب السد دلوقتي؟.. هتقع مع كل الأفارقة؟»

«أول مامشيت، تنحيت، جوم في أبريل 2011 ابتدوا على طول.. قالك دول مضروبين ولا حد هيقولنا بتعملوا ايه.. وخلاص انتهى وحياتك وهيبنوه»، يقول مبارك في التسجيل المسرب.

مبارك يرى أن العالم كله يعرف أننا بلد ضعيف جدا بعد أن كانت لنا قيمة كبيرة ومهمة: «العالم كله مستهيفنا».

 




0
0
1
0
0
0
0