تشهد المجموعة الأولى من بطولة كأس العالم للقارات مواجهات ساخنة، حيث يواجه بطل أوروبا المنتخب البرتغالي نظيره الروسي، اليوم الأربعاء في صراع حسم صدارة المجموعة الأولى، والتي تضم إلى جانب الفريقين كلا من نيوزيلندا والمكسيك.

ويدخل المنتخب الروسي المباراة منتشيا بفوزه في الجولة الأولى على نيوزيلندا بهدفين مقابل لاشئ، مستغلا تعثر بطل أوروبا وتعادله أمام المكسيك بهدفين لكل فريق.

وأوضح المدير الفني للبرتغال، فرناندو سانتوس، أنه سيجري بعض التعديلات على التشكيلة التي دخل بها مباراة المكسيك، ومن الممكن الدفع بلاعب خط وسط برشلونة، أندريه جويس إلى جانب رونالدو ولاعب مانشستر سيتي، برناردو سيلفا بديلا للويس ناني.

وأعرب قائد المنتخب البرتغالي، كرستيانو رونالدو، عن ثقته في قدرة فريقه على تخطي خيبة التعادل أمام المكسيك في الوقت بدل الضائع.

وفاز المنتخب الروسي على نظيره البرتغالي في مناسبتين سابقتين جمعتهما في روسيا من أصل 3 مواجهات دون أن يستقبل أي هدف، في التصفيات المؤهلة لكأس الأمم الأوروبية عام 1983، بينما تعادل المنتخبان سلبا في المباراة التي جمعتهما في روسيا ضمن التصفيات المؤهلة لكأس العالم 2006.

وفي المباراة الثانية، تسعى المكسيك إلى حجز مقعد في الدور المقبل وتعويض تعادلها في المواجهة الأولى مع البرتغال، بالفوز على الحلقة الأضعف في المجموعة منتخب نيوزلندا.

وتعتمد المكسيك على نجمها خافيير هيرنانديز، في تحقيق الفوز خاصة بعد أن أحرز 48 هدفا مع المنتخب ليصبح الهداف التاريخي للمكسيك.



0
0
0
0
0
0
0

شارك المقال


طالب بكلية الإعلام، يُتابع أخبار طلاب الجامعات