ناشد شيخ الأزهر أحمد الطيب المصريين بالاتحاد والوحدة والالتفاف حول «القضايا الوطنية وكل ماهو متعلق بمصيرنا ومستقبلنا».

وقال الطيب في أثناء احتفالات ليلة القدر بحضور رئيس الجمهورية، إن العقل هو مناط المعرفة في الإسلام والعقيدة تقوم على أسس العقل والعمل، داعيا لإلى التمسك بالأخلاق باعتبارها سبيل تقدم الأمم.

وأضاف: ليس أمامنا سوى تفويت الفرصة على المتربصين بالعروبة والعرب من الأعداء في الخارج وأعوانهم في الداخل.

كما أنه لم يكن للعرب ولا المسلمون الحاجة الماسة للوقفة الجادة والسئولة والتكاتف بمثل ما تقتضيه الظروف الآن. وفق رؤية شيخ الأزهر.

وقال: «باتت الغيوم السوداء تلوح بالأفق ولو هبت علينا العواصف فلن تبقي ولن تذر».

وطالب من وصفهم بالعابثين بمصير الأمة أن يقدروا حجم الأخطار التي تؤدى إلى سوء التقدير والعبث فى وزن الأمور.

ودعا رئيس الجمهورية عبدالفتاح السيسي الشعب المصري اليوم الأربعاء للانتباه إلى ما وصفه بفترة موسم الشر: قائلا «من فضلكم انتبهوا لأن هي دي فترة موسم الشر، وده وقت الشر اللي بيحاولو فيه ينالوا من استقرارنا وأمننا، انتبهوا لدور العبادة من مساجد وكنائس، ومنشآت الحيوية».

وحث رئيس الجمهورية عبدالفتاح السيسي المصريين على الانتباه. وخاطب جهاز الشرطة والقوات المسلحة: «من فضلكم ننتبه، الكلام ده للشرطة والجيش، ولينا كلنا كمصريين علشان نحافظ على بلدنا».

وأضاف السيسي: «لازم نفضل منتبهين متيقظين مستنفرين للدفاع عن مقدراتنا، وأرجو إن إحنا نكون واخدين بالنا، هو ده وقت وموسم الشر».

وأشار رئيس الجمهورية إلى أن ما وصفهم بأهل الشر يستغلون المناسبات الدينية من أجل «إنهم يفرحوا بقتلنا إحنازز وأذيتنا احنا».

وأقامت وزارة الأوقاف اليوم الأربعاء احتفالية ليلة القدر بحضور رئيس الجمهورية عبدالفتاح السيسيـ وشيخ الأزهر أحمد الطيب، ورئيس مجلس الوزراء شريف إسماعيل ومفتي الجمهورية الدكتور شوقي علام، إلى جانب وزير الأوقاف محمد مختار جمعة.



0
0
0
0
0
0
0

شارك المقال


محررة صحفية ومدونة مهتمة بالتنمية البشرية والمجالات الأدبية