أصدر رئيس الجمهورية عبدالفتاح السيسي قرار بالعفو عن 502 سجينا مصريا منهم 25 سيدة وفتاة ممن قضوا ثلاثة أرباع مدة سجنهم.

وتضمنت قائمة العفو اسم رجل الأعمال الشهير هشام طلعت مصطفى، المتهم في جريمة قتل الفنانة سوزان تميم عام 2008.

وجرى العرف في مصر بالعفو عن مجموعات من المسجونين قبل الأعياد الدينية.

ويحاكم مصطفى منذ سبتمبر 2008 متهما ثانيا مع ضابط الشرطة السابق محسن السكرى فى قضية مقتل سوزان تميم التى قتلت طعنا فى مسكنها بدبى أواخر يوليو 2008.

وكان هشام طلعت مصطفى، يشغل منصب وكيل اللجنة الاقتصادية فى مجلس الشورى المصري أيام حكم الرئيس الأسبق محمد حسني مبارك.

وكان عضوا فى لجنة السياسات في الحزب الوطني المنحل.

وقبل حبسه، كان مصطفى رئيسا لمجلس إدارة مجموعة طلعت مصطفى أكبر شركة تطوير عقارى مدرجة فى البورصة المصرية.

وصدر ضده حكما بالإعدام ثم خفف إلى السجن 15 عاما. كما صدر الحكم على الضابط محسن السكرى بالإعدام ثم خفف إلى السجن المؤبد.



0
0
0
0
0
0
0

شارك المقال


طالبة بكلية الإعلام في جامعة القاهرة، وتكتب في موقع شبابيك