وافق مجلس الوزراء، صباح اليوم الخميس، على قرار زيادة أسعار المنتجات البترولية والغاز الطبيعي اعتبارا من اليوم الخميس 29 يونيو 2017.

وتضمنت قائمة الوقود والمحروكات التى جرى تحريك أسعارها، البنزين والسولار والبوتاجاز.

وفق القائمة الجديدة للأسعار، بعد تحريكها، أصبحت أسعار المنتجات البترولية كالتالي بعد تحريكها:

بنزين 80 : 3.65 جنيه للتر بعدما كان 235 قرشا.

بنزين 92 : 5 جنيهات للتر بعدما كان 350 قرشا

السولار : 3.65 جنيه بعدما كان بـ 235 قرش.

البتوجاز : 30 جنيه بعد أن كانت بـ15 جنيه للاسطوانة.

وأوضح وزير البترول، طارق الملا، أن رفع أسعار الوقود يأتي في إطار خطة ترشيد الدعم، وسيحقق وفرا في فاتورة دعم الطاقة بنحو 35 مليار جنيه، لافتا إلى أن إجمالي حجم دعم المواد البترولية في موازنة 2017-2018 سينخفض إلى 110 مليارات جنيه من 145 مليار.

وتشير خبير الطاقة والتنمية المستدامة، الدكتورة أنها حجازي، إلى أن الزيادة فى أسعار الوقود أمر طبيعى فى ظل خطة الدولة لرفع الدعم خاصة وأن الوقود يمس الطبقات القادرة، لأن من يمتلك سيارة هو الشخص القادر، وبالتالي عليه أن يدفع رسوم الخدمة التى يتلقاها لذا فإن هذا القرار لا يمس الطبقات الفقيرة فى أي شيء.

وأضافت أن تأثير هذا القرار على محدودي الدخل بسيط للغاية، ولكن يمكن أن يكون له تأثير على نقل البضائع، موضحة أن هذا القرار يعد أمرا اقتصاديا للدولة مطلوبا وله تأثير ايجابي.

 




0
0
0
0
0
0
0