كتب- هالة أبو شامة

أضرب سائقو سيارات «الميكروباص» بمركز ومدينة بلقاس بمحافظة الدقهلية، اليوم السبت، اعتراضا على التسعيرة التى اعتمدها المحافظ، الدكتور أحمد شعراوي والمقررة بزيادة من 10 إلى 15 %.

وأعلن السائقين رفضهم العمل بالتسعيرة التى أقرها المحافظ لحين النظر في زيادة أسعار التعريفة الرسمية، مؤكدين أن العمل في ظل أسعار الوقود الجديدة تسبب في خسائر كبيرة لأصحاب السيارات.

وأقرّ رئيس مركز ومدينة بلقاس، اللواء أحمد رأفت، التعريفة الرسمية لـ«التوكتوك» داخل المدينة بمقدار 2.5 جنيه لاغير بعد زيادة أسعار البنزين، معلنا عمل حملات رقابية مستمرة للتأكد من تطبيق التعريفة الجديدة.

وكان رئيس الوزراء، شريف إسماعيل، أعلن الخميس 29 يونيو الماضي، زيادة أسعار المحروقات ليرتفف سعر لتر البنزين 92 إلى 3.5 جنيهات إلى 5 جنيهات، وبنزين 80 من 2.354 جنيه إلى 3.65 جنيه، ولتر السولار من 2.35 جنيه إلى 3.65، ولتر البنزين 95 من 6.25 جنيه إلى 6.60جنيه، وغاز السيارات من 1.60 جنيه للمتر المكعب إلى 2 جنيه للمتر المكعب، فيما تضاعف سعر أسطوانة البوتاجاز من 15 جنيها إلى 30 جنيها.

وأرجع وزير البترول ارتفاع أسعار الوقود في هذا التوقيت، إلى تنفيذ خطة ترشيد الدعم، مشيرا أن حجم التوفير جراء تقليل فاتورة الدعم للطاقة سيبلغ 35 مليار جنيه.




0
0
0
0
0
0
0

شارك المقال


صحفي مصري متخصص في الشأن الطلابي، حاصل على كلية الإعلام من جامعة الأزهر