أصاب رواد موقع التواصل الاجتماعي تويتر وخاصة من الشباب صدمة على أثر وفاة المذيع والممثل الشاب عمرو سمير  نتيجة تعرضه لأزمة قلبية، أمس الأربعاء، أثناء تواجده في أسبانيا، عن عمر يناهز 33 عامًا.

وأظهرت عبارات النعي التي دونها المغردون حالة من الخوف الجماعي نظرًا للسن الصغيرة التي توفى فيها الفنان الشاب، مصحوبة بدعوات من الله أن يجيرهم موت الغفلة.

جانب من التغريدات:







 

0
0
0
0
0
9
1

شارك المقال