استعرض وزير التعليم العالي، الدكتور خالد عبد الغفار، اليوم الخميس، تقريرا حول خطة الوزارة لتطوير التعليم التكنولوجي.

واشتمل التقرير المقدم من  المدير التنفيذي لوحدة إدارة مشروعات تطوير التعليم العالي، نبيل حسن مصطفى ومدير مشروع الكليات التكنولوجية، مجدي بخيت على 3 محاور أساسية على النحو التالي:

استبدال التخصصات الغير متاحة في سوق العمل بأخرى تلبي احتياجاته، وتحويل بعض التخصصات التجارية لتخصصات صناعية، بجامعة بني سويف.

استحداث تخصصات جديدة يحتاجها سوق العمل، من خلال دراسة متكاملة رصدت تخصصات غائبة عن التعليم التكنولوجي «الطاقة الجديدة والمتجددة، الميكاترونكس، الاختبارات غير التدميرية، القياسات والتحكم ومراقبة الجودة»، كما تم التوجيه بإعداد خطط دراسية لتنمية المهارات العملية والمعرفية لدى الطلاب، إضافة إلى وضع نظم قياس لمستوى أداء الطلاب تتميز بالمرونة بالتعاون مع الجهات الصناعية، وتم البدء في تطبيق هذه التخصصات في كليتين جديتين بالقاهرة الجديدة وقويسنا.

ويتضمن هذا المحور أيضا تحقيق الإتاحة في التعليم التكنولوجي بزيادة عدد الكليات إلى عشر كليات، وافتتاح كلية جديدة في مدينة الشروق لخدمة المنطقة الصناعية المحيطة، وإنشاء كلية متخصصة لخدمة المجتمع في مدينة الأقصر. 

تطوير التخصصات الصناعية والفندقية في كليات محافظات القاهرة، الإسكندرية، بورسعيد وقنا لتواكب احتياجات السوق، وتأهيل مباني ومنشآت 4 معاهد، وتجهيز 3 أخرى بأحدث المعدات، فضلا عن تطوير المعاهد الصناعية وتحديث مناهجها ضمن مشروع تطوير التعليم الفني الممول من الحكومة المصرية والاتحاد الأوروبي.

اقرأ المزيد

وزير التعليم العالي يعلن عن برنامج تدريبي للباحثين بالتعاون مع اليابان

أعلن وزير التعليم العالي، خالد عبدالغفار، عن إنشاء برنامج تدريب لشباب الباحثين بتمويل من الحكومة المصرية، وذلك خلال زيارة وزير التعليم الياباني لمصر.



0
0
0
0
0
0
0

شارك المقال


صحفي مصري