تداولت عدة مواقع إليكترونية فيديو قالت إنه يسجل آخر إشارة صوتية أرسلها قائد كتيبة الصاعقة 103 برفح، العقيد أحمد المنسي، قبل مقتله أثناء تصديه لهجوم شنته بعض العناصر المتطرفة على بعض نقاط التمركز جنوب رفح.

ونفى المتحدث العسكرى صحة التسجيل الصوتى المتداول للشهيد المقدم أركان حرب أحمد صابر المنسي قائد الكتيبة (103) صاعقة أثناء الإشتباك مع العناصر التكفيرية برفح.

وفي التسجيل المنسوب للعقيد المنسي، يقول المتحدث «الله أكبر لكل أبطال شمال سينا، ويمكن دي تكون آخر لحظات حياتي في الدنيا، أنا لسه عايش في هجوم من جماعة دواعش التكفيريين علينا هنا في مربع البرث، دخلوا بكام عربية مفخخة وهدوا المبيتات وهدوا كل النقطة وأنا لسه عايش أنا و4 عساكر متمسكين بالتبة ومتمسكين بالأرض علشان خاطر زمايلنا الشهدا ما نسيبهمش، ومش هنسيب زمايلنا المصابين، إحنا لسه عايشين ومش هنسيب الأرض دي.. وهنجيب حق أي شهيد أو مصاب.. الله أكبر يا نجيب حقهم يا نموت زيهم الناس كلها تدعي للرجالة اللي هنا».

وذكر المتحدث العسكري أن قوات الجيش نجحت صباح اليوم الجمعة في تصفية أكثر من 40 تكفيريا وتدمير 6 عربات، بينما تعرضت إحدى نقاط القوات المسلحة للتفجير بعربية

مفخخة أسفر عن مقتل 10 وإصابة 16 آخرين من عناصر الجيش.

وأضاف بيان المتحدث العسكري أن القوات تعمل على تمشيط المنطقة ومطاردة باقي العناصر التكفيرية.

0
0
0
0
0
0
0

شارك المقال