أعلنت وزارة الداخلية مقتل 14 شخصا مسلحا أثناء مداهمة منطقة صحراوية بنطاق الكيلو 11 دائرة مركز شرطة الإسماعيلية.

وقالت الوزارة في بيان لها، السبت، إنه توافرت معلومات لقطاع الأمن الوطني بتجهيز معسكر تنظيمي لاستقبال عناصر «تابعة لجماعات مسلحة» من مختلف المحافظات وتدريبهم عسكريا على استخدام الأسلحة النارية وتصنيع العبوات المتفجرة، تمهيدا للدفع بهم لممارسة نشاطهم العدائي.

وأضاف البيان أنه «فور اقتراب القوات من المكان بادرت العناصر المتواجدة بالمعسكر بإطلاق من النيران تجاهها»، فتم التعامل مع مصدرها، ما نتج عنه مصرع 14 شخص تم تحديد هويات 5 أفراد منهم وهم:

- محمد أحمد عبدالخالق حبيب (مواليد 7/1/1979 القليوبية ويقيم بها 40 السلام/ مطار إمبابة/ إمبابة).

- طارق عبدالله حسن عبدالله (مواليد 15/2/1985 الجيزة ويقيم بها أوسيم ش الجامع/بشتيل البلد – عامل).

- محمد شعبان طه عبد العزيز (مواليد 1/1/1995 الفيوم ويقيم بها الناصرية أبشواى – عامل).

- خالد محمد أيمن سالم حسين (مواليد 9/3/1992 الدقهلية ويقيم بها 28 ينابيع الخير/الفردوس – حارس عقار).

- علي هاشم أحمد عصام الدين مصطفى ( مواليد 24/6/2001 القاهرة ويقيم بها الزيتون – بائع عطور).

وأشار بيان الداخلية إلى أن هؤلاء الأشخاص مطلوب ضبطهم فى القضية رقم 79/2017 حصر أمن دولة عليا، موضحا أنهم كانوا يتخذون من إحدى الخيام مكانا للإعاشة.

وبحسب البيان، فقد عثرت قوات الأمن على «7 سلاح آلي، رشاش، طبنجة حلوان، بندقية خرطوش، خيمة بداخلها مستلزمات إعاشة أغذية – ملابس – بطاطين، ملابس عسكرية، مجموعة من الكتب والمطبوعات التي تتضمن مواد دينية متطرفة».




0
0
0
0
0
0
0

شارك المقال


صحفي مصري متخصص في الملف الطلابي بموقع شبابيك، حاصل على كلية الإعلام ومتابع لأخبار الأقاليم، مقيم في محافظة الجيزة.