قال رئيس جامعة الأزهر، الدكتور محمد المحرصاوي، إن لجنة المناهج بالجامعة تواصلت مع كليات الطب والهندسة وباقي الكليات غير الشرعية بشأن تغيير مناهج الفقه والحديث والتفسير التي تدرس للطلاب.

وأشار المحرصاوي خلال مؤتمر صحفي، اليوم الإثنين، إلى عزوف طلاب تلك الكليات عن المواد الشرعية؛ لأن موضوعاتها لا تناسب تخصصاتهم.

وتساءل: «لماذا يدرس طالب الطب إعفاء اللحى وإسدال الثوب؟»، واصفا ما تتضمنه المناهج بعدم المواكبة للواقع.

وكشف عن نية الجامعة استبدال الكتب الشرعية المقررة على طلاب تلك الكليات بأخرى، لافتا إلى إعداد مناهج لطلاب الطب يدرس فيها موضوعات بنوك الدم والإجهاض وعمليات التجميل ونقل الأعضاء والتبرع بها، من الجانب الشرعي.

وأضاف أن الجامعة تسعى إلى تعليم طلاب تلك الكليات أخلاقيات مهنهم وإفادتهم بالموضوعات المتعلقة بها دينيا؛ حتى تكون مرجعا لهم في حياتهم العملية.

اقرأ المزيد

جامعة الأزهر عن احتجاز طلاب تركستان: قبضوا على 20 فقط

في مؤتمر صحفي، صباح الإثنين 24 يوليو 2017..



1
4
0
6
0
1
4

شارك المقال


صحفي مصري متخصص في الشأن الطلابي، حاصل على كلية الإعلام من جامعة الأزهر