أعلنت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، نظر الشكوى المقدمة من الطالب أحمد عاطف محمد العموري بشأن وجود خطأ في تنسيق الطالب وتوزيعه على أحد المعاهد بدلاً من توزيعه المستحق على كلية طب جامعة الإسكندرية، وتم حلها من جانب مكتب التنسيق.

وكشفت الوزراة في بيان لها اليوم الثلاثاء، إن تم توزيع الطالب فعلياً على كلية الطب بجامعة الإسكندرية.

وأوضحت الوزارة أن تقرير تسجيل الطالب على موقع التنسيق الإلكتروني جاء بتاريخ 17/7/2017 سجل كليات الطب بدءاً بكلية طب الإسكندرية، وذلك برقم إيصال 18902، ثم تم القيام يوم 20/7/2017 بتعديل الرغبات لتبدأ بمجموعة معاهد برقم إيصال 148108.

وفي المرة الثالثة، قام أحد المجهولين يوم 21 يوليو 2017، بتعديل الرغبات مرة أخرى بمجموعة معاهد مختلفة برقم إيصال 186696، علماً بأنه لايمكن تغيير رغبات أى طالب إلا من خلال الرقم السرى له.

وذكرت الوزارة أنه بمجرد تظلم أسرة الطالب لدى المشرف العام على مكتب التنسيق أمس الاثنين تم على الفور التواصل مع مكتب التنسيق لتسجيل رغبات الطالب المذكور قبل تغييرها.

وتهيب الوزارة بكافة الطلاب عدم إعطاء أرقامهم السرية الخاصة بالتنسيق الإلكتروني لآخرين خوفاً من تعديل رغباتهم دون علمهم.



1
0
0
0
0
0
0

شارك المقال


صحفي مصري متخصص في الشأن الطلابي، رئيس قسم الجامعة بموقع شبابيك