قال وزير التعليم العالي والبحث العلمي، الدكتور خالد عبدالغفار، إنه تابع تظلم أحد المواطنين من توزيع بناته الثلاث (التوائم) من حملة الثانوية العامة المصرية 2017 على ثلاث جامعات مصرية.

وأعلنت الوزارة في بيان صادر عنها، أنه سيتم بحث التظلم سالف الذكر عند فتح باب التحويل الإلكتروني لتقليل الاغتراب وذلك في إطار الحرص على مصلحة الطلاب.

وأكدت الوزارة أنه سيتم بحث التظلم سالف الذكر عند فتح باب التحويل الإلكتروني لتقليل الاغتراب، حرص على مصلحة الطلاب.

وناشد والد الثلاثة توائم، عادل رضا، وزير التعليم العالي، الدكتور خالد عبدالغفار، بالسماح لابنته «إيفيت، المرشحة لكلية طب أسوان»، أن يتم نقلها مع شقيقتها إنجي في طب قنا تيسيرا عليه «بدل ما افتح أكتر من بيت من مصر لأسوان، بطلب ان الاتنين اللي دخلوا طب يكونوا في جامعة واحدة عشان بدل ما اشتري كتابين يكون كتاب واحد عشان المصاريف».

وتمنى والد الثلاثة توائم، لو سمح بتجاوز تنسيق العام الجاري 2017، وانتقال أختهم الثالثة إيرين إلى صيدلة أسيوط، بدلا من انتقالها لجامعة حلوان.

يشار إلى أن الثلاثة توائم هم «أنجي وايفيت وإيرين» من أوائل الثانوية العامة على محافظة قنا، تم ترشيح الأولى لكلية الطب بقنا، والثانية لطب أسوان، والثالثة لكلية الصيدلة جامعة حلوان، بمرحلة التنسيق الأولى.

وانطلقت المرحلة الأولى من تنسيق القبول بالجامعات، الإثنين 17 يوليو 2017، بإجمالي 109 ألف طالب وطالبة، واستمرت لمدة 5  أيام حتى الجمعة الموافق 21  يوليو.

وأعلن وزير التعليم العالي والبحث العلمي، الحد الأدنى للقبول في المرحلة الأولى، بـ 390  درجة بنسبة 95.1% لشعبة علمي علوم، و374  درجة بنسبة 91.2%  للشعبة الهندسية، أما الشعبة الأدبية 326  درجة بنسبة 79.5%.




0
0
0
0
0
0
0

شارك المقال


صحفي مصري متخصص في الشأن الطلابي، رئيس قسم الجامعة بموقع شبابيك