«اليوم أكملت مدتي وأتممت مهمتي وسلمت بفضل الله وعونه للوطن جامعة متألقة منارة للعلم والمعرفة والنور والتنوي»، بهذه الكلمات أعلن الدكتور جابر نصار انتهاء عهده برئاسة جامعة القاهرة.

وأضاف عبر منشور على صفحته على موقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك»: «الآن.. غادرت مكتب رئيس جامعة القاهرة.. أعوام كاملة أصبحت معها الجامعة حديث المدينة.. المجد لجامعة القاهرة».

وانتهت مدة رئاسة «نصار» لجامعة القاهرة، اليوم الإثنين، رسميا بعد أن قضى أربعة سنوات كاملة في هذا المنصب منذ الأول من أغسطس 2013.

الجولة الأخيرة للدكتور جابر نصار بصفته الرجل الأول تحت قبة جامعة القاهرة لم تشهد وداعا بصورة هادئة، بل تخللتها مواقف ودية في بعض الأوقات وهجومية في أخرى.

مهاجمة الإخوان

لم ينسى الدكتور جابر نصار عدائه لجماعة الإخوان المسلمين الذي بدأ منذ توليه المنصب، وهاجمهم كعادته في نشاطه الأخير كرئيس للجامعة بافتتاح أعمال تطوير مسجد الجامعة الكبير.

وقال نصار: « فتحنا ﺃﻋﻤﺎﻝ ﺗﻄﻮﻳﺮ ﺍﻟﻤﺴﺠﺪ علشان ﺍﻟﺴﻠﻔﻴﻴﻦ والإخوان ﻳﺤﻄﻮﺍ ﻓﻲ ﻋﻴﻨﻬﻢ ﺣﺼﻮﺓ ﻣﻠﺢ»

وحرص نصار طوال فترة رئاسته على عقد ندوات لشخصية بارزة تطعن في فكر وممارسات الإخوان، واتهمهم مرارا بتخريب الجامعة واستغلالها لتحقيق مصالح سياسية قبل توليه المنصب.

مغازلة فتاة

الدكتور جابر نصار المعروف عنه دائما تواجده بين الطلاب حاول أن يكون لطيفا معهم في آخر يوم له، بالتغزل بفتاة داخل حرم الجامعة.

وبادر نصار بسحب زجاجة مياه من الطالبة بامتحان ﻣﻌﺎﺩﻟﺔ ﺍﻟﺪﺑﻠﻮﻣﺎﺕ ﺑﻜﻠﻴﺔ التجارة، ﺧﻼﻝ ﺍﻓﺘﺘﺎﺡ أعمال ﺘﻄﻮﻳﺮ ﻣﺴﺠﺪ الجامعة الكبير، لتسأله: «أنت ﻣﻴﻦ؟».

ورد ﻧﺼﺎﺭ: «أنا ﺟﺎﺑﺮ ﻧﺼﺎﺭ ﺭﺋﻴﺲ جامعة القاهرة ﻟﻤﺪﺓ ﻳﻮﻡ ﻭﺍﺣﺪ ، ﻟﻮ ﻋﺎﻳﺰﺓ حاجة بلغيني».

الوداع بـ100 جنيه

قاطع العمال والموظفين اندماج الدكتور جابر نصار في لملمة أوراقه من المكتب الذي انقطعت علاقته به، وتناوبوا السلام والعناق والتقاط الصور التذكارية معه.

ورد نصار مبادرة الموظفين بإهداء كل منهم ورقة نقدية فئة مائة جنيه موقعة منه كتذكار لمحبيه.

هنروح من بعض فين

فور خروج نصار من مكتبه الذي اصطف أمامه عدد من الموظفين لتوديعه استوقفه عميد كلية الهندسة، الدكتورسيد تاج الدين، لإلقاء السلام الأخير عليه كرئيسا له.

الدكتور جابر نصار رد عليه مبتسما: «هنروح من بعض فين أنا جنبك هنا في حقوق».

وينتظر نصار في الفترة القادمة العودة للعمل كأستاذ بكلية الحقوق بعد انتهاء رئاسته للجامعة.




0
0
0
0
0
0
0