قال رئيس جامعة الأ.هر، الدكتور محمد المحرصاوي، إن قطاع الطب داخل الجامعة شهد تطورا كبيرا خلال المرحلة الحالية، مشيرا إلى أن مستشفيات جامعة الأزهر تعد علامة مضيئة في عالم الطب داخليا وخارجيا، وتقدم خدماتها بالمجان للمرضى.

وأوضح المحرصاوي، خلال افتتاحة  لتوسعات مستشفى سيد جلال الجامعي، أن حصول كلية طب  بنين الأزهر على الجودة والاعتماد يعد دليلا قويا على تطور القطاع، قائلًا: «أطباء الأزهر يقدمون خدمات جليلة للإنسانية داخليا وخارجيا فالأن وأنا معكم يوجد استاذ جراحة عظام  بجامعة الأزهر يجري عمليات جراحية لأطفال البوسنة والهرسك  وهو الدكتور ياسر البطراوي، والاسبوع الماضى كان أطباء جامعة الأزهر يضمدون جراح الأشقاء في الصومال، وقبلها السودان، ونيجيريا، وجيبوتي».

وأضاف «اليوم نجد أطباء يضمدون جراح أهالي سيناء.. وغدا توجد قافلة طبية  للقرى الفقيرة في محافظة القليوبية ولذلك عطاء الأزهر مستمرا ولن ينقطع».

ويقع مستشفى سيد جلال الجامعي بحي باب الشعرية وشملت التوسعات الجديدة مبنى الاستقبال والطوارئ.

عميد كلية الطب، الدكتور أحمد سليم، قال إن الخدمات المقدمة من أطباء الأزهر ليست محصورة داخل المستشفيات، بل تخطت ذلك من خلال إشراف طبى كامل على  العديد من مستشفيات وزارة الصحة ومنها مستشفى شرم الشيخ الدولي إضافة إلى إسناد الإغاثة الطبية لمؤتمرات رئيس الجمهورية، إلى طب  أطباء الأزهر مما يعكس ثقة المجتمع الكاملة.





 




0
0
0
0
0
0
0

شارك المقال


صحفي مصري متخصص في الشأن الطلابي، رئيس قسم الجامعة بموقع شبابيك