استعرض وزير التعليم العالي والبحث العلمي، خالد عبدالغفار، مجهودات وزارته خلال 3 سنوات، وجاءت كالتالي:

زيادة البرامج الجديدة بالجامعات الحكومية، من  118 إلى 180 برنامج تعمل على تخفيف العبء على ميزانية الدولة.

زيادة عدد الكليات الحكومية لتصل إلى 456 كلية؛ لاستيعاب زيادة أعداد الطلاب وتلبية احتياجات المجتمع في مجالات الطاقة والزراعة والثروة السمكية.

زيادة عدد الجامعات الخاصة إلى 26 جامعة بإضافة 8 جامعات باستثمارات بلغت 6.4 مليار جنيه، مع زيادة الكليات بها من 132 إلى 186 كلية.

إضافة 4 جامعات بالمدن الجديدة باستثمارات بلغت 8 مليار جنيه، ومنها الجامعة الكندية بالعاصمة الادارة.

تطوير 8 كليات تكنولوجية في تخصصات «الهندسة والصناعة والسياحة والتشييد والبناء».

استحداث برامج جديدة مثل الميكاترونكس والإلكترونيات والاتصالات بالتعاون مع «المؤسسات الوطنية المؤمنة بنهضة مصر».

زيادة عدد المستشفيات الجامعية إلى 106 مستشفى والعمل على ترشيد الاستهلاك من خلال نظام الشراء المركزي.

ويشهد رئيس الجمهورية عبدالفتاح السيسي احتفالية عيد العلم اليوم الأحد بفندق الماسة التابع للقوات المسلحة، بحضور رئيس مجلس الوزراء شريف إسماعيل ووزير التعليم العالي والبحث العلمي خالد عبدالغفار، ووزير التربية والتعليم طارق شوقي.

وتحتفل مصر سنويا بعيد العلم، في تقليد رسمي بدأه الملك فاروق في أغسطس 1944، وفي عام 1958 بدّل جمال عبد الناصر موعد العيد إلى 21 ديسمبر، تاريخ افتتاح جامعة القاهرة في عام 1908.

ومن أول المكرمين في هذه المناسبة، طه حسين 1958، ثم عباس العقاد 1959، وتوفيق الحكيم1960.

وظل الاحتفال بعيد العلم قائما في عهد الرئيس الأسبق حسني مبارك حتى 2010، وتوقف عاما واحد2011، ثم احتفل به الرئيس الأسبق محمد مرسي، ومن بعده عدلي منصور.



0
0
0

شارك المقال


صحفي مصري متخصص في الشأن الطلابي، رئيس قسم الجامعة بموقع شبابيك