أدانت محكمة أمريكية ومقرها ولاية أوكلاهوما، معلمة أقامت علاقة جنسية مع أحد طلابها داخل الفصل يبلغ من العمر 15 عامًا، وغرَّمتها مليون دولار كتعويض للضحية.

وقالت صحيفة «ميرور» البريطانية، إنَّ المعلمة جينيفر كازويل تقضي عقوبة السجن 10 سنوات، ولا تمتلك ما يكفي من المال لدفع التعويض.

وأوضحت المحكمة في حيثيات حكمها إنَّ المعلمة تسببت في أزمة عاطفية للطالب دفعته للاكتئاب والعزلة.

وذكر ندي فوجيت المحامي المختار لتمثيل المدرسة، إن مسؤولين في مدرسة «أوكلاهومان» قالوا إن الوضع تم التعامل معه بشكل صحيح.

واعترفت كازويل بارتكاب 6 جرائم اغتصاب واعتداء على الصبي، وحُكم عليها بالسجن لـ10 أعوام.




0
0
0
0
0
0
0

شارك المقال


صحفي مصري متخصص في الشأن الطلابي، رئيس قسم الجامعة بموقع شبابيك، متابع لأخبار التعليم ومقيم بمحافظة الجيزة