يبدو أن أفلام عيد الأضحى لعام 2017 ستشهد منافسة قوية على شباك التذاكر، فهي تضم مجموعة من الأفلام التي أثارت اهتمام الإعلام والنقاد، منذ الإعلان عنها، مثل فيلم الكنز والخلية وفيلم خير وبركة.

الميزة في أفلام العيد هذا العام أنها اعتبرت عودة قوية لبعض الممثلين مثل محمد رمضان ومحمد سعيد وأحمد عز، ويسرا اللوزي وسامح حسين؛ بشكل خارج عن الصورة التي رسموها في أذهان الجمهور؛ غير ان السمة الغالبة على الأفلام هذا العيد، هي الطابع الكوميدي، يليه الأكشن، بينما غابت الأفلام الرومانسية أو الاجتماعية.

الكنز


في ثلاثة عصور مختلفة ستعيش أجواء ممتعة مع الجزء الأول من فيلم الكنز؛ تبدأ بالعصر الفرعوني، ثم تنقلك إلى العصر المملوكي ثم إلى العصر الحديث.

فالفيلم يحكي عن السياسة والدين والفساد، واستغلال الدين في كل العصور للوصول إلى المناصب الرفيعة.

متعة الفيلم لا تقف   عند هذا الحد، فهو يضم مجموعة كبيرة من أبرز الممثلين، سترى هند صبري تؤدي دور الملكة الفرعونية «حتشبسوت»، ومحمد رمضان يجسد دور «علي الزيبق» البطل الشعبي الذي يدافع عن المظلومين، أما محمد سعد فهو سياسي بارز في الأربيعينيات، أما الممثل الشاب أحمد رزق، فلن تعرفه في الفيلم حين تراه في دور رجل عجوز.

هذا إضافة إلى ممثلين آخرين مثل، روبي وأمينة خليل وسوسن بدر وهاني عادل الذي يؤدي دور أكشن للمرة الأولى، إلى جانب أحمد مجدي وأحمد حاتم.

الفيلم أحدث ضجة منذ الإعلان عنه، فالنقاد يقولون إن محمد سعد ومحمد رمضان سيقدمان أدوارا مختلفة عنهم تماما.

الخلية

وفي جو من الأكشن، سترى أحمد عز في فيلم «الخلية» وهو يجسد شخصية ضابط قوات خاصة، مهمته هي ملاحقة الخلايا الإرهابية.

الفيلم مليء بمشاهد الأكشن والمطادرات وهو يريد تسليط الضوء على العمليات الإرهابية ودور ضباط الشرطة وتضحياتهم في التصدي لها.

وبجانب أحمد عز، ستستمتع خلال الفيلم مع مجموعة من الممثلين البارزين مثل محمد ممدوح، وأمينة خليل، وريهام عبد الغفور، والفنان السوري، سامر المصري.

الفيلم من إخراج طارق العريان، وهو يعتبر عودة لـ«عز» إلى الساحة الفنية بعد غيابه بعد آخر فيلم وهو «أولاد رزق».

وعلى الرغم من جو الأكشن والصراع، فأغنية الفيلم تأتي بطابع رومانسي هادئ بصوت أصالة ومحمود العسيلي.

خير وبركة

أما إذا كنت من عشاق مسرح مصر؛ فأنت على موعد مع فيلم «خير وبركة» في عيد الأضحى، وهو بطولة علي ربيع الذي يجسد شخصية شاب يدعى «خير»، ومحمد عبد الرحمن الذي يجسد أخيه «بركة».

ومع الأخوين «خير» و«بركة» ستعيش تفاصيل الحياة اليومية والمشكلات التي يعاني منها الشباب، من البطالة والعمل في وظائف غير مناسبة.. لكن لا تقلق لن تشعر بالملل أو الحزن، فالأحداث تتابع في إطار كوميدي.

ورغم بساطة الفكرة، فالفيلم يعتبر تحدي كبير لأبطال مسرح مصر، فالقيام ببطولة سينمائية هو شيء جديد عليهم، كما أنهم يرغبون في الحفاظ على نفس المستوى الذي أحبه الجمهور في المسرح؛ وهو تقديم فن مناسب لكل أفراد الأسرة وبعيد عن الإسفاف والابتذال.

شنطة حمزة

هل تحب جو الأفلام التي تمتلئ بصراع العصابات والنصب والاحتيال ولكن بطريقة كوميدية؟

في هذه الحالة عليك التوجه إلى السينما لمشاهدة فيلم «شنطة حمزة» بطولة حمادة هلال الذي يؤدي دور النصاب المحترف.

ستشاهد أيضا الفنانة يسرا اللوزي وهي تؤدي دورا شريرا وتظهر في شخصية فتاة نصابة تنتمي لإحدى العصابات، بعيدا عن دور الفتاة الجميلة والرقيقة الذي عرفها الجمهور به.

هناك ممثلين آخرين يشاركون في الفيلم ويضيفون إليه نكهة خاصة، مثل بيومي فؤاد وهنا الزاهد وأحمد فتحي.

وقبل أن تشاهد الفيلم يجب أن تعلم أن هناك فيلما مصريا آخر بنفس الاسم «شنطة حمزة» إنتاج عام 1967- أبيض وأسود- ويدور أيضا في فلك النصب والاحتيال وجو العصابات.

بث مباشر


وعندما يختلط العالم الافتراضي في مواقع التواصل الاجتماعي بالواقع بالمشهد السياسي، فهذا يعني أن ستحظى بوجبة سينمائية مليئة بالمتعة والاستفادة في الوقت نفسه.

في فيلم «بث مباشر» ستشاهد قصة الضابط الشاب «فارس» الذي يصوره أحدهم فيديو يظهر فيه وكأنه متورط في قضايا فساد مع مسئولين كبار ورجال أعمال، ثم يرفع هذه الفيديوهات على مواقع التواصل الاجتماعي.

الفيديوهات تحقق نسبة مشاهدة عالية.. لكن يظل السؤال هنا هل يصبح الضابط الشاب كبش فداء للمسئولين الكبار؟ أم يثور الناس لمحاكمة الجاني الحقيقي؟

الفيلم على الرغم من فكرته الفلسفية، فهو لا يخلو من لمسات كوميدية، فهو بطولة سامح حسين، الذي عرف بشخصية كوميدية الكوميدية في مسلسل «راجل وست ستات».

أمان يا صاحبي

البعض يفضلون الاستمتاع في العيد مع أفلام السبكي، وفي هذه الحالة سيكون أمامهم فيلم «أمان يا صاحبي» الذي يحكي قصة شابين يريدان تحسين من أوضاعهما الاجتماعية، فيقرران الزواج من الشقيقتين «شهيرة» و«بهيرة» بنات المليونير.

يفعل الشابان الكثير من الحيل للفوز بقلب البنتين، لكن مصيرهما ينتهي نهاية مأساوية وكوميدية في الوقت نفسه.

الفيلم يدور في إطار كوميدي مع الكثير من الموسيقيى والرقصات الشعبية، وهو من بطولة الفنانين الشعبيين أحمد الصغير ومحمود الليثي، والراقصة الأرمينية صوفينار.

 




0
0
0
1
0
0
0

شارك المقال


محررة صحفية مصرية مهتمة بشؤون التعليم واللغات وريادة الأعمال