استقبلت جامعة القاهرة الأسبوع الماضي وفدا يابانيا من جامعتي ناجويا وكيوتو، لمناقشة آليات تنفيذ المشروع البحثي التطبيقي المشترك المقدم من جامعة القاهرة لمعالجة مياه الصرف الصحي وتوليد طاقة الوقود الحيوي من المخلفات البشرية والزراعية.

وقال رئيس جامعة القاهرة، الدكتور محمد عثمان الخشت، إن الجامعة تضع أولوياتها البحثية في خدمة المشروعات القومية، مشيرا إلى التركيز على مجالات إنتاج الطاقة البديلة، وزراعة الصحراء بطرق مبتكرة منحفضة التكاليف، وعلاج الأمراض المتوطنة.

ووجه في البيان الصادر عن الجامعة، اليوم السبت، بضرورة تقديم المقترحات البحثية للتطبيقات ذات الصلة بحل المشكلات القومية، والاستفادة من الخبرات العالمية المتميزة في مجال البحوث التطبيقية ودعم التعاون بين جامعة القاهرة والجامعات والمؤسسات العلمية بالخارج في المشروعات البحثية التطبيقية التي تهم الدولة.

ولفت البيان إلى أن مشروع معالجة مياه الصرف الصحي وتوليد طاقة الوقود الحيوي من المخلفات البشرية والزراعية، أحد المشاريع البحثية التطبيقية بجامعة القاهرة، ويتم العمل عليه بالتعاون مع الخبرة اليابانية وأكاديمية البحث العلمي، وبتمويل مقدم من الحكومة اليابانية.

حضر الاجتماع نائب رئيس جامعة القاهرة لشئون الدراسات العليا والبحوث، الدكتور عمرو عدلي، ووزير البحث العلمي الأسبق، الدكتور شريف حماد، والمشرف علي المشروع، الدكتور محمد زكي عويس.




0
0
0
0
0
0
0

شارك المقال


صحفي مصري متخصص في الشأن الطلابي، حاصل على كلية الإعلام من جامعة الأزهر