انطلقت الجولة الرابعة من الدوري الإنجليزي الممتاز «البريميرليج»، ظهر السبت، وضمت المباريات جميع فرق المحترفين المصريين بإنجلترا.

لم تكن مباريات  السبت سعيدة على اللاعبين المصريين، وعلى الرغم من فوز فريق أرسنال الذي يلعب ضمن صفوفه محمد النني على بورنموث بثلاثية، إلا أن «النني» كان خارج القائمة.

خماسية ثقيلة على صلاح

تلقى فريق ليفربول الذي يلعب ضمن صفوفه المصري محمد صلاح هزيمة ثقيلة بخماسية مقابل لا شئ من مضيفه مانشستر سيتي، في المباراة التي أقيمت على ملعب الاتحاد في الواحدة والنصف من ظهر اليوم.

وخرج محمد صلاح من ملعب المباراة مع بداية الشوط الثاني من المواجهة بعد دقائق قليلة من تعرض مهاجم الفريق ساديو ماني للطرد بعد تدخل عنيف مع حارس مانشيستر سيتي.

وبتلك النتيجة سجل صلاح أكبر هزيمة له في مسيرته الكروية مع الأندية، ليعادل نفس فارق الأهداف في الخسارة الأكبر له دوليا مع المنتخب القومي بالخسارة 6-1 من غانا في تصفيات كأس العالم 2014.

حجازي يتراجع

وشارك أحمد حجازي في سقوط فريقه وست بروميتش أمام برايتون صاحب المركز الـ13 بنتيجة 3-1، ليتراجع الفريق إلى المركز الثامن متوقفا عند رصيد ست نقاط.

وترك أحمد حجازي الملعب في الدقيقة 56 من المباراة لصالح كيران جيبس القادم للفريق من أرسنال.

وسبق تغيير حجازي بدقائق تلقي شباك فريقه الهدف الثاني في الدقيقة 47 أحرزه جروس بتسديدة من خارج منطقة الجزاء.

صبحي يشاهد التعادل على الدكة

وخطف نادي ستوك سيتي نقطة ثمينة من مانشستر يونايتد الذي يتقاسم صدارة جدول الترتيب مع مانشستر سيتي خلال المباراة التي انتهت بالتعادل الإيجابي بهدفين لكل فريق.
وتواجد المصري رمضان صبحي على مقاعد البدلاء طوال بداية المباراة التي لم يشارك بها في ظل تسجيل الكاميروني تشوبو موتينج والذي يلعب في نفس مركزه لهدفي الفريق.

وأصبح رصيد ستوك سيتي بعد هذا التعادل خمس نقاط في المرتبة العاشرة.




0
0
0
0
0
0
0

شارك المقال


صحفي مصري متخصص في الشأن الطلابي، يكتب تقارير بموقع شبابيك، حاصل على كلية الإعلام من جامعة الأزهر، ومقيم بمحافظة القاهرة