قالت المدير العام لمنظمة المرأة العربية، الدكتورة مرفت التلاوي، إن مصر بحاجة إلى 25 جامعة جديدة ذات تخصصات مختلفة، لا يوجد بها تكرار في التخصصات الموجودة بجامعات حكومية وخاصة، مؤكدة تلك الرؤية لابد أن تضعها وزارة التعليم العالي ضمن خطتها 2030.

ورفضت التلاوي، خلال كلمتها بالمؤتمر السنوي السادس لكلية الأعلام جامعة الأهرام الكندية،، تحت عنوان «الإعلام في الوطن العربي وثقافة التغيير»، وصف رئيس الجمهورية لمصر بأنها دولة فقير، قائلة: «أنا ضد تلك المقولة فمصر دولة غنية بمواردها وطاقاتها ووتفتقر لمن يُديرها ويراجع منظومتها الإدارية».

وأضافت على الإعلام دور كبير إبراز دور المراة في المجتمع، مستشهدة بما وصفته الحق المهضوم للمراة في الريف المصري، والتي تعمل منذ بزوغ الفجر وحتى غروب الشمس دون أجر لدى زوجها ولا تُسجل الدولة أي نسبة عن هؤلاء النسوة ولا تضمن لهن أي حقوق.

وذكرت أن التنمية المستدامة والخطة التي تعمل عليها الدولة 2030، لابد أن ترتكز على 3 جوانب وهي الإحصاء، والتمويل، والتكنولوجيا، مؤكدة أن التكنولوجيا وحدها قادرة للقضاء على الفساد المتوارث في المؤسسات من خلال إبعاد العنصر البشري عن التدخل في الأمور الإدارية.










0
0
0
0
0
0
0

شارك المقال


صحفي مصري متخصص في الشأن الطلابي، رئيس قسم الجامعة بموقع شبابيك، متابع لأخبار التعليم ومقيم بمحافظة الجيزة