شكلت هيئة الرقابة الإدارية لجانا لتفقد 27 مدينة جامعية في المحافظات و4 بالقاهرة والجيزة، للتأكد من استعدادهم للعام الدراسي الجديد.

اللجان ضمت أفرادا الرقابة الإدارية ومتخصصين في صيانة الأبنية الجامعية، للتأكد من سلامة المنظومة الخاصة بالمدن الجامعية للطلاب خلال العام المقبل.

 وجاءت نتائج حملات التفتيش كالتالي:

جامعة القاهرة.. «تهالك الأسقف وحمامات غير صالحة»

وفي مدن الطلاب بجامعة القاهرة كشفت الهيئة عن وجود إهمال شمل عددا من المباني القديمة التي تحتاج إلى صيانة شاملة، وتهالك أسقفها وعدم وجود دورات مياه آدمية للطلاب، خصوصا المبانى القديمة التي يعود بناؤها إلى عام 1948.

كما تبين عدم وجود سبل النظافة داخل الغرف بتلك المباني، وغياب بعض عمال النظافة المسئولين عن غرف الطلاب، التي تحتوى «مراتب» متهالكة تماما ومكاتب لا تصلح للمذاكرة والتي تتراكم عليها الأتربة والصدأ، إلى جانب عدم تفعيل منظومة الحماية المدينة والحرائق فى تلك المباني القديمة، ووجود إهمال كبير من قبل المشرفين.

وتتكون المدينة الجامعة بجامعة القاهرة من 15 مبنى أحدها مازال تحت الصيانة والترميم، وتشمل المدينة الجامعية 3400 غرفة يسكن بها حوالى 6800 طالب وطالبة .و

واختلف الأمر في المباني التي تم الانتهاء من صيانتها حيث تميزت بوجود العديد من الخدمات للطلاب ونظافة المكان ووجود «واى فاي» ومطعم لائق وغرف وأسرة ومكاتب ملائمة لاستقبال الطلاب.

جامعة الأزهر.. انعدام الصيانة وضعف التأمين

وشنّت الهيئة حملات تفتيش على مدن جامعة الأزهر في محافظات الشرقية ودمياط وقنا.

الشرقية

وتفقد الوفد مدينة الطلابات بالشرقية، وتبين سوء حالة الأثاث من مراتب ومفروشات وعدم صيانة الحجرات وأدوات الطهس ودورات المياه، وقلة عدد المقاعد داخل المطعم وعجز شديد فى العمالة الفنية والمشرفين الإداريين.

كما تبين قلة عدد أفراد الأمن المكلفين بتأمين المدينة بالإضافة لانخفاض الأسوار الخلفية لها، كما كشفت الحملة عن عدم وجود طبيب بشرى مقيم بالمدينة وغلق حجرات داخل المدينة منذ سنوات دون الاستفادة منها وسوء حالة الأرضيات رغم تجديدها منذ سنوات قليلة.

‫دمياط

وفى المدينة الجامعية لجامعة الأزهر بمدينة دمياط الجديدة كشف رجال الرقابة الإدارية عدم توافر مبالغ مالية لصيانة المدينة الجامعية منذ 1994، وسوء حالة الغرف وقطع الأثاث الموجودة ودورات المياه مع بدء عملية الصيانة لمطبخ المدينة وقاعة المطعم لسوء حالتهما،

قنا

وفي قنا تم رصد إهمال المسئولين فى تنفيذ أعمال الصيانة وعدم حصر التلفيات أو الأعطال وعدم توافر المخازن أو وجود ملاعب للطلاب وسوء حالة دورات المياه ونقص عدد الطباخين والمساعدين وعجز فى العمال المشرفين.

أسيوط

وفى فرع أسيوط اكتشفت الحملة غياب الأطباء البشريين،  لخدمة الطلاب بالمدينة الجامعية، والاعتماد على سيارة إسعاف واحدة لنقل الطلاب المرضى، كما رصدت الحملة تهالك المبنى ووجود توصيلات كهربائية خارجية.

عين شمس.. الخدمات جيدة

وفي عين شمس تبين وجود مبنيين خارج الخدمة داخل المدينة الجامعية بعين شمس بسبب تأخر المقاول المسئول عن الانتهاء من أعمال البناء والصيانة، وأمرت الرقابة الإدارية باتخاذ اللازم وسحب الأعمال من المقاول لإعادة طرح المبنيين مرة أخرى في مناقصة جديدة.

وأوضح تقرير الهيئة توافر الخدمات بشكل جيد فى الغرف الجامعية للطلاب والطالبات والمطاعم والمطابخ وغرف الإعاشة، فيما تستكمل بعض أعمال الصيانة الخاصة بالغرف.

وتستوعب المدينة الجامعية بعين شمس 3260 طالبة و2141 طالبا سنويا.

بني سويف.. إحالة للتحقيق

وأحالت الهيئة 49 مسئولا بمدن جامعة بني سويف للتحقيق العاجل بسبب غيابهم وعدم تواجدهم في مقار عملهم.

وصرح نائب رئيس جامعة بني سويف، الدكتور محمد خضر، أن تقرير هيئة الرقابة الإدارية أكد استعداد مدن الغرب والشرق بنين وبنات ما عدا مبنى «د» الذي تتم فيه أعمال الصيانة، مضيفا «الرقابة قالت هنعدي عليكم يوم الأحد علشان نتأكد إن المبنى تم تجهيزه».

وأكد في تصريح لـ«شبابيك» أنه مع بدء العم الدراسي سيكون جميع المباني جاهزة لاستقبال الطلاب ومنتهية من أعمال الصيانة.




0
0
0
0
0
0
0

شارك المقال


صحفي مصري متخصص في الملف الطلابي بموقع شبابيك، حاصل على كلية الإعلام ومتابع لأخبار الأقاليم، مقيم في محافظة الجيزة.