وقعت وزارة التربية والتعليم بروتوكول تعاون مشترك مع جامعة عين شمس ومنظمة الأمم المتحدة للطفولة «اليونسيف»؛ لتحسين أداء المُعلمين في المدارس الابتدائية الدامجة.

وأوضح وزير التعليم العالي، الدكتور طارق شوقي، أن البروتوكول يأتي في إطارالاهتمام بالطلاب ذوي الاحتياجات الخاصة، لتقديم تعليم متميز، باعتباره حق من حقوقهم، مع توفير بيئة داعمة لعملية الدمج، بما يتناسب مع احتياجاتهم وظروفهم، مشيرًا إلى أن هذا يحتاج جهًدا كبيرًا من الجميع.

وقال رئيس جامعة عين شمس، الدكتور عبدالوهاب عزت، إن البروتوكول يتضمن تدريب 6 آلاف من المعلمين والأخصائيين، والموجهين فى مختلف المحافظات.

حضر التوقيع كل من الدكتور عبد الوهاب محمد عزت رئيس جامعة عين شمس، وبرونو مايس ممثل منظمة اليونسيف بمصر، والدكتور سعيد خليل عميد كلية التربية، وفازولا هايكيو نائب رئيس منظمة اليونسيف، وهنا يوشيموتو رئيسة قسم التعليم بالمنظمة، وإنجى مشهور مستشار الوزير للاحتياجات الخاصة، والدكتورة هالة عبد السلام رئيس الإدارة المركزية لشئون الاحتياجات الخاصة، والدكتورة إيناس حجازي مستشارة البرنامج، والدكتورة رشا كمال منسق الاتفاقية، وغادة نادي مسئول الاتصالات بالمنظمة، وعدد من قيادات الوزارة.

​​​​​​​

 




0
0
0
0
0
0
0

شارك المقال


صحفي مصري متخصص في الملف الطلابي بموقع شبابيك