قال القائم بأعمال رئيس جامعة طنطا، الدكتور إبراهيم سالم، إنه تم تفريغ كاميرات المراقبة التي وثقت قضية خطوبة الطلاب داخل الحرم الجامعي؛ لتكون الحرز عندما يخرج قرار بفصل المخالفين، معلقا: «علشان لما يروح ويرفع قضية على الجامعة في مجلس الدولة يكون معانا الحرز».

وأضاف خلال مداخلة هاتفة، عبر فضائية «صدى البلد»، إنه تم التعرف على 7 طلاب من خلال كاميرات المراقبة وتحويلهم للتحقيق لاتخاذ الإجراء المناسب.

واعتبر أن ما حدث بين الطلاب من اختضان داخل الحرم الجامعي هي مخالفة للأعراف الجامعية، وجريمة مجتمعية أرفضها، وهي نتيجة الأفلام الهابطة.

وشهدت كلية الحقوق جامعة طنطا، أمس الأحد، حالة من الارتباك بعد واقعة خطوبة طالب وطالبة داخل الحرم الجامعي واحتضانه زميلته، ورفع لافتات مكتوب عليها «marry me».تباينت ردود أفعال طلاب جامعة طنطا حول واقعة حفل خطوبة طالب وطالبة أمام كلية الحقوق، واحتضان الطالبة أمام الطلاب.

كثير من الطلاب عبروا عن استيائهم من الواقعة، مطالبين بتوقيع عقوبة على الطالب والطالبة وضبط الحرم الجامعي من المخالفات للعادات والتقاليد المجتمعية.

بينما رأى آخرين أن ما حدث يعتبر حرية شخصية، وللجميع الحق في التعبير عن مشاعره أو فعل أي شيء دون المساس بحقوق الآخرين.

اقرأ المزيد

جامعة طنطا تطالب بعودة الداخلية للسيطرة على الطلاب داخل الحرم الجامعي (فيديو)

تعليق رئيس الجامعة على واقعة الخطوبة بين الطلاب في حرم الجامعة..



0
0
0
0
0
0
0

شارك المقال


صحفي مصري متخصص في الشأن الطلابي، رئيس قسم الجامعة بموقع شبابيك