تلقى وزير التعليم العالي والبحث العلمي، الدكتور خالد عبدالغفار، تقريرًا مفصلاً من القائم بأعمال رئيس جامعة طنطا، إبراهيم سالم حول واقعة إقامة حفل خطوبة داخل الحرم الجامعي.

وأوضح التقرير أنه تم اتخاذ كافة الإجراءات القانونية التي اتخذتها الجامعة في هذه الواقعة، والتي أعلنتها جامعة طنطا  للرأي العام من خلال بيان صحفى  تم إرساله لوسائل الإعلام، وتضمن:

♠ قيام طالب بكلية الحقوق جامعة طنطا بالاتفاق مع اخصائي الأمن بكلية الحقوق، والذي أعطاه الإذن بإقامة حفل الخطوبة دون إعلام مدير أمن الكلية رغم تواجده بها، وعليه قام طالب بالفرقة الرابعة كلية الحاسبات والمعلومات جامعة المنوفية، وطالبة بالفرقة الثالثة انتساب بكلية الحقوق جامعة طنطا  بإقامة حفل الخطوبة، والقيام بأفعال تناقض الأعراف والتقاليد الجامعية.

♠ تم احالة الموضوع للتحقيق، ووقف إخصائي الأمن احتياطيا لمدة ثلاثة أشهر لحين انتهاء التحقيقات معه فيما نسب إليه في الواقعة المذكورة أعلاه.

♠ احالة كافة الطلاب المشاركين في الحفل إلى مجلس تأديب الطلاب بكلية الحقوق مع إرسال صورة من أوراق التحقيق الخاصة بالطالب (مناع محمد السعدني إلى رئيس جامعة المنوفية)، لاتخاذ ما يلزم من إجراءات، حيث إن الطالب سالف الذكر من طلاب كلية الحاسبات والمعلومات في جامعة المنوفية.




0
0
0
0
0
0
0

شارك المقال


صحفي مصري متخصص في الشأن الطلابي، رئيس قسم الجامعة بموقع شبابيك