كتب- هالة أبو شامة

مع انطلاق العام الدراسي الجديد، أقامت جامعة المنصورة مهرجانا للأسر الطلابية، شارك فيه 16 كلية بمنتخب لهذه الأسر.

افتتح المهرجان نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب، الدكتور أشرف عبد الباسط، بالسلام الجمهوري واصطفاف طلاب الكليات بالأعلام واللافتات.

وتنوعت مظاهر الاحتفال بالمهرجان وكذلك مشاركات الطلاب، لتتضمن مشاركات فنية ورياضية وثقافية واجتماعية، نبرزها في التقرير التالي:

استعراض المواهب

في الأماكن المخصصة لكل كلية، استعرض الطلاب مواهبهم في الرسم والكتابة والنحت والغناء والشعر الديني والشعر والتمثيل، وقدموا عددا من الفقرات الفنية والهتافات التي تعبر عن كليتهم.

كما أقامت إدارة الأسر والاتحادات الطلابية برعاية الشباب بالجامعة مسابقات رياضية مثل مصارعة الذراع وتنس الطاولة والشطرنج، لبث روح التنافس بين الطلاب، على أن يمنح الفائز جوائز مالية.

وكان لبعض الكليات مظاهر مميزة مثل:

كلية التربية.. دوّار العمدة

ظهرت كلية التربية التي يمثلها أسر «حياة، بساطة، وعد» بشكل مختلف عن باقي الكليات، حيث خصصوا مكانا من «الخوص» والخشب، وكتبوا عليه «دوّار العمدة»، وارتدى الطلاب ملابس ريفية مناسبة لمظهر المكان.

واستقبل الطلاب خلال المهرجان نائب رئيس الجامعة الذي ألقى كلمة من أعلى «دوّار العمدة»ـ، كما تناول مع الطلاب «فطير مشلتت ومش».

 كلية الحقوق.. قهوة ومحشي

وشاركت أسرة «smile» بكلية الحقوق معرض للاكسسوارات واللوحات الفنية، وتخصيص «قعدة عربي» لتقديم قهوة ومحشي للزوّار، والتي نالت إعجاب كثير من الحضور.

طب أسنان.. العلاج بالشنيور

تعتبر كلية طب الفم والأسنان الوحيدة التي قدمت اسكتش تمثيلي ساخر لطبيب يخلع ضرس مريض باستخدام الشنيور ويرتدى بالطو أبيض ملطخ بالدماء.

العرض قدمته أسرة «ultras prozoa» وحضره نائب رئيس الجامعة، بجانب عرض لوحات فنية لبعض الطلبة وتصميم مدخل الخيمة على شكل «فم الإنسان».

آداب.. السلام الوطني

بدأ طلاب كلية الآداب احتفالاتهم بترديد السلام الوطني وارتداء عدد من الطلاب للزي العسكري ورفع البنادق، كما عرضوا لوحات فنية لزملائهم الموهوبين.

واستمر الاحتفال بتشغيل الأغاني الوطنية، تزامنا مع احتفالات نصر أكتوبر.

تربية نوعية.. أزياء تنكرية

لفتت مظاهر طالبات كلية التربية النوعية أنظار الحضور في مهرجان الأسر الطلابية بجامعة المنصورة.

وتمثلت مشاركات أسرة «فنون الشرق» في ارتداء أزياء تنكرية مثل «الشيطان، والمرأة الريفية، وارتداء الملايات اللف».

كليات أخرى

وعرضت كلية الفنون الجميلة عددا من أعمال الطلاب واللوحات الفنية و3 تماثيل.

وكان لكلية التمريض مشاكرات بعرض لوحات طبية إرشادية منها ما يوضح طريقة إدخال الإبرة الطبية في جسم الإنسان، واستعراض عدد من الكؤوس التي حصلت عليها الكلية.

أما طلاب كلية التربية الرياضية، فعرضوا ماكيتات لملعب كرة قدم ودروع وجوائز حصلت الكلية عليها.

خيمة الفراعنة

أقامت لجنة التواصل الطلابي خيمة صممت على الطراز الفرعوني وتضمنت لوحات فرعونية وتابوت خشبي كبير بداخله مومياء ملفوفة بالكتان، وارتدى الطلاب بهذه الخيمة الأزياء الفرعونية.




0
0
0
0
0
0
0