لم يكن مستغربا أن تمتلئ شوارع مصر برافعي الأعلام المرددين لأهازيج النصر، بعد تحقيق حلم الوصول لكأس العالم الذي انتظر الشعب تحقيقه لأكثر من ربع قرن.

واحتفل آلاف المصريين بالشوارع بالتأهل لكأس العالم، المقرر إقامته بروسيا 2018، بعد الفوز على الكونغو، مساء الأحد، بنتيجة هدفين مقابل.

الصخب لم يتوقف عند مشجعي الكرة في مصر وانتقل إلى برامج الـ«توك شو» التي يتم عرضها عبر الفضائيات المصرية، فكيف احتفل مقدمو تلك البرامج بتحقيق «حلم المونديال».

أحمد موسى يرقص بلدي

استعان مقدم برنامج «على مسئوليتي» المذاع على قناة «صدى البلد3، أحمد موسى، بفرقة عزف للموسيقى الشعبية و«الطبل البلدي»، ورقص على أنغامها بينما يرتدي قميص المنتخب.

وظهر «موسى» فيما دون ذلك منفعلا،  ووجه حديثه الذي اقترن بألفاظ خارجة لمن وصفهم بالأعادي، قائلا: «إحنا اللي نفوز ونصعد رغم كيد الأعادي الخونة المجرمين ومعاهم قطر والجزيرة.. انتصرنا في عهد الرئيس عبدالفتاح السيسي».

موسى يرقص على الهواء

موسى يهاجم الجزيرة وقطر

عمرو أديب يدعو على عبدالغني

وتحول استوديو برنامج كل يوم على «On E»، الذي يقدمه عمرو أديب، إلى ما يشبه مسرح الأعراس، وتجمع العاملون حول أديب وهم يرقصون على أغاني حجازي متقال.

واحتفى أديب بلاعب هجوم المنتخب محمد صلاح واصفا إياه بفاتح روسيا، وأضاف «مصر كلها سعيدة ربنا قال الناس دي متباتش زعلانة الناس دي تبات مجبورة الخاطر الناس دي تبات سعيدة الناس دي تبات في روسيا»

«كانوا بيقولو لو مصر خسرت هيحصل وهيحصل وميقدروش يفتحوا الميادين للجماهير للاحتفال.. بقولهم: حمرا.. شوارع مصر كلها حمرا النهاردة بلون التيشرت»، بهذه الطريقة سخر أديب ممن أكد أنهم كانوا يتمنون خسارة المنتخب، ولم يسمهم.

عمرو أديب يصف صلاح بالفاتح

أديب يرقص على الهواء

هجوم عمرو أديب

فوفوزيلا لميس

وتجمع فريق عمل برنامج، هنا العاصمة للميس الحديدي، على قناة CBC حولها بالأعلام والـ«زمارة» التي يتم استخدامها في التشجيع وخاصة النسخة الأكبر منها في أفريقيا والمسماة «فوفوزيلا».

وعلقت «الحديدي» وهي مرتدية قميص المنتخب على الفوز: «ربنا محبش يكسر بخاطرنا، وحشتنا الفرحة وموجوعين بقالنا كتير وبنستنى أي لحظة علشان نفرح فيها.. بقالنا كتير مفرحناش».

الإبراشي ومشيئة الله في الفوز

واكتفى مقدم برنامج العاشرة مساء على فضائية دريم  بعرض لقطات من فرحة الجمهور في الشوارع بالتأهل، وقال في مقدمته «الناس محتاجة تتجمع حول فرحة من هذا اليوم.. عيب منبقاش بين دول العالم في أهم محفل رياضي في العالم»

وفسر «الإبراشي» سبب إحراز منتخب الكونغو هدفا قبل نهاية اللقاء بدقائق قبل أن يفوز المنتخب المصري في الثواني الأخيرة بـ« جايز تكون مشيئة الله إنه ياخد مننا الفرحة ويديهالنا تاني علشان تكون الفرحة مضاعفة والسعادة أكبر».




0
0
0
0
0
0
0