اجتمع وزير النقل، الدكتور هشام عرفات، مع مجلس أرباب الأعمال الفرنسي MEDF؛ لعرض فرص الاستثمار بمجال النقل مع أكثر من ٢٥ شركة فرنسية.

وأوضح بيان ضادر عن الوزارة اليوم الثلاثاء، أنه لمدة ساعتين شرح فيها الوزير فرص الاستثمار في مجال النقل في إطار خطط الدولة لإنشاء خطوط السكك الحديدية الجديدة وخطوط المترو سواء النفقية منها أو السطحية المعزولة بالكامل على طول المسار أو المسارات العلوية في القاهرة الكبري أو الاسكندرية أو المنصورة كذا تحديث الخطوط القديمة للسكة الحديد والخط الاول لمترو الإنفاق.

وقال عرفات إن الاجتماع تطرق إلى الفرص الاستثمارية في مجال النقل النهري وإنشاء موانئ نهرية جديدة بهدف زيادة مساهمة النقل النهري في نقل البضائع وإنشاء كذلك موانئ برية ومناطق لوجستية تساهم في تدعيم مفهوم النقل متعدد الوسائط.

جاء ذلك على هامش زيارة الرئيس عبد الفتاح السيسي لفرنسا، كما أبدت الشركات الفرنسية اهتمامها البالغ بالمساهمة في هذه المشروعات، بحسب البيان.

وأوضح عرفات، خلال اللقاء أهمية ثلاث عناصر رئيسية كشرط أساسي للوزارة لإسناد الأعمال، وهي العروض التمويلية الحكومية الميسرة مع مراعاة أن تكون أسعارها منافسة للأسعار العالمية ومناسبة للسوق المصري، مساهمة الشركات المصرية في التنفيذ والتصنيع المحلي، عنصر الوقت المضغوط لإتمام تنفيذ الأعمال.

جدير بالذكر أنه جاري تعديل القانون الخاص بهيئة السكك الحديدية بما يسمح بدخول القطاع الخاص في مجال الصيانة.

 




0
0
0
0
0
0
0