طالب الإعلامي عمرو أديب مجلس النواب والحكومة المصرية بتقديم امتيازات غير عادية لأسر «الشهداء»، متسائلا: «كيف تعيش الأسر التي يروح منها ضحية في مهمة وطنية بعد افتقادها رب الأسرة؟».

وأكد أديب خلال حلقة اليوم من برنامج «كل يوم» الذي يقدمه على شبكة «OnE»، أن تتابع الأحداث تفقد أهالي «الشهداء» الدعم الذي يتلقونه، خاصة بعد حالة الزخم التي تحيط بهم في أعقاب العمليات التي تسفر عن فقدانهم لـ«شهيد».

واقترح أديب استحداث ضريبة جديدة تفرض على المواطنين الذين تتخطى أجورهم حدا معينا تسمى بـ«ضريبة الجهاد» لرعاية أسر الشهداء.

وتابع: «علشان يفضل ابن الشهيد رافع راسه مش ابقى أبويا شهيد ومش عارف أدرس أو مش عارف ادخل الكلية اللي عايزها ولا مش عارف يشتري شقة الحياة فلوس التكريم والعظمة شئ كويس بس الست دي مش بتروح تشتري جبنة بالعظمة والدرس الخصوصي مش بروح الشهيد علشان متجيش في يوم أسرة شهيد تندم».

وقضى 16 شرطيا بينهم 11 ضابطا، إثر إطلاق مسلحون النار على القوات التي تصم عناصر من الجيش والشرطة أثناء مداهمة مخبأهم بالقرب من الواحات البحرية، عند منطقة الكيلو 135 بطريق أكتوبر الواحات بحسب بيان وزارة الداخلية المصرية.

وبمجرد وصول قوات الأمن للمنطقة المتاخمة للكيلو 135 تعرضت لكمين، حيث دارت الاشتباكات بين رجال الشرطة والعناصر المسلحة لعدة ساعات، ليسقط 58 شهيدا (23 ضابطا و35 مجندا)، وفقا لآخر التصريحات

 




0
0
0
0
0
0
0