أعلنت سلطات دولة الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الأربعاء، الموافقة على بناء 176 وحدة استيطانية جديدة، في القدس الشرقية المحتلة، وذلك في أحدث مشاريع الاستيطان التي تقرها الحكومة اليمينية في دولة الاحتلال.

ونقلت وكالة «فرانس برس» الإخبارية عن نائب رئيس بلدية القدس، قوله أن الوحدات الاستيطانية الجديدة ستبنى داخل الحي الفلسطيني المعروف بـاسم «جبل المكبر».

وسوف تضاف تلك الوحدات الاستيطانية الجديدة لنحو 91 وحدة استيطانية موجودة بالفعل في مستوطنة  «نوف تسيون»، التي تقع في «جبل المكبر». وسوف تؤدي تلك الوحدات لإنشاء أكبر مستوطنة إسرائيلية داخل حي فلسطيني في القدس الشرقية.

ويعيش في القدس الشرقية 220 ألف مستوطن بستوطنات داخل المدينة التي احتلت في العام 1967 أو في محيطها.

كانت تقرير إخبارية ذكرت مطلع أكتوبر أن سلطات دولة الاحتلال الإسرائيلي تعتزم الموافقة على بناء 3.700 وحدة استيطانية في الضفة الغربية.. وفي المجموع هناك 12 ألف وحدة استيطانية جديدة في العام 2017 بمراحل مختلفة من عمليات التخطيط والبناء، وهو 4 أضعاف الرقم في العام 2016.

وتعتبر الأمم المتحدة والمجتمع الدولي أن الاستيطان في الأراضي الفلسطينية المحتلة غير شرعي.

يذكر أن مدير عام الجمعيات الخيرية والمجتمع المدني في وزارة التنمية الاجتماعية الفلسطينية، قد كشف  أن عدد المواقع الاستعمارية والقواعد العسكرية لدولة الاحتلال الإسرائيلي بلغ في الضفة الغربية 413 موقع، منها 150 مستعمرة و 119 بؤرة استعمارية.

 




0
0
0
0
0
0
0