أطلق تنظيم «داعش» تحذيرات شديدة إلى روسيا التي تستضيف على ملاعبها بطولة كأس العالم 2018.

وقام التنظيم بنشر صورة لأحد أفراده يقف أمام ملعب كرة قدم وبجواره قنبلة ملقاة على الأرض، وكتبوا عبارة على الصورة قالوا فيها «أعداء الله في روسيا، أقسم أن نيران المجاهدين ستحرقكم. فقط انتظروا».

فيما قاموا بنشر صورة أُخرى أيضاً يقف فيها أحد الأفراد ومن خلفه ملعب كرة قدم والشعار الأسود للجماعة، وكتبوا كلمة واحدة فقط موجهة إلى روسيا جاءت كالتالي «انتظرونا».

بينما ظهرت صورة ثالثة أيضاً لملعب تتواجد به الكثير من جماهير كرة القدم والنيران مشتعلة بالملعب والجماهير، وأيضاً حملت لقب كأس العالم وهو مقسوماً إلى نصفين بالنيران.

كما وجَّهوا تهديد شديد اللهجة إلى اللاعب «ليونيل ميسي» مهاجم ونجم نادي برشلونة الإسباني ومنتخب الأرجنتين.

«ميسي» سيتواجد مع منتخب التانغو في روسيا، ولم يسلم من تهديدات جماعة داعش التي ترغب في بث الرعب داخل نفوس المنتخبات المشاركة في البطولة أيضاً عن طريق تهديد الليو.


ونشرت التنظيم صورة لميسي وهو يتواجد خلق قضبان سجن وعينه تذرف دماً، ومكتوب فيها بعض الكلمات التي جاءت كالتالي «الإرهاب العادل. إنكم تُقاتلون أُمَّة لا تعرف الخسارة في ميزانها» .

يُذكر أن داعش كانت قد قامت بتنفيذ تفجير إرهابي في مدينة«سان بطرسبرغ»، الروسية في شهر أبريل الماضي عن طريق عبوة ناسفة أدَّت إلى وفاة 14 شخصاً. 




0
0
0
0
0
0
0